منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب
السلام عليكم ورحمة الله وبركـاتـه

أهلا وسهلا في منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب نحن سعداء جدا في منتداك بأن تكون واحداً من أسرتنا و نتمنى لك الأستمرار و الاستمتاع بالإقامة معنا و تفيدنا وتستفيد منا ونأمل منك التواصل معنا بإستمرار في منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب و شكرا.

تحياتي

ادارة المنتدي

http://www.ouargla30.com


 
الرئيسيةالرئيسية  البوابة*البوابة*  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى ، فيرجى التكرم بزيارةصفحة التعليمـات، بالضغط هنا .كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيعو الإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب .

استعمل الجيولوجيون التغيرات المفاجئة التي طرات على الكائنات الحية لوضع الحدود الكبرى للسلم الستراتيغرافي فنميز الاحقاب التالية

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
فقدت كلمة المرور
البحث فى المنتدى
Loading



هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل .

و يسعدنا كثيرا انضمامك لنا ...

للتسجيل اضغط هـنـا


منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب :: °ღ°╣●╠°ღ°.. منتديات التعليم العالي والبحث العلمي ..°ღ°╣●╠°ღ° :: منتدى الجامعة و البحوث والمذكرات ومحاضرات

شاطر
السبت 20 أبريل - 12:10
المشاركة رقم: #
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
صاحب الموقع
الرتبه:
صاحب الموقع
الصورة الرمزية


البيانات
عدد المساهمات : 67722
تاريخ التسجيل : 11/06/2012
رابطة موقعك : http://www.ouargla30.com/
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
http://www.ouargla30.com


مُساهمةموضوع: استعمل الجيولوجيون التغيرات المفاجئة التي طرات على الكائنات الحية لوضع الحدود الكبرى للسلم الستراتيغرافي فنميز الاحقاب التالية



استعمل الجيولوجيون التغيرات المفاجئة التي طرات على الكائنات الحية لوضع الحدود الكبرى للسلم الستراتيغرافي فنميز الاحقاب التالية

استعمل الجيولوجيون التغيرات المفاجئة التي طرات على الكائنات الحية لوضع الحدود الكبرى للسلم الستراتيغرافي فنميز الاحقاب التالية
















استعمل الجيولوجيون التغيرات المفاجئة التي طرات على الكائنات الحية لوضع الحدود الكبرى للسلم الستراتيغرافي فنميز الاحقاب التالية :
1_ حقب الحياة (الرباعي) ظهز منذ 4مليون سنة و اختفى بظهور السينوزويك
و الذي يتكون من نظام واحد يدعى بالانتروبوجان , كما تميز هذا النظام بضهور الانسان

2_ حقب الحياة الحديثة او الثلاثي (السينوزويك/النيميليتيك)امتد من 70-الى 10- ( مليون سنة)
يتكون هذ الحقب من نظامين
أ_ النيوجان (الحياة الجديدة)
ب_ الباليوجان ( الحياة القديمة)
تميز هذا الحقب بظهور الثدييات اللحمية و العشبية

3_ حقب الحياة المتوسطة او الثانوي (الميزوزويك /الامينوتي ) من 245- الى 70- (مليون سنة)
يتكون من 3 انظمة
أ_ الطباشيري / الكريتاسي ( اكتشف هذ النظام في انجلترا ):في نهاية هذ النظام اختفت الديناصورات و البرمائيات
ب_ الجوراسيك (اكتشف في جبال الحورا jura التي تقع بين روسيا و فرنسا و يعتبر هذ هو سبب التسمية )
ج_ الترياسي ( اكتشف في اوروبا ثلاثية المميزات ):في نهاية هذا النظام اختفت الامونيتات و الرخويات
تميز هذ الحقب بظهور الثدييات الاولية (les primats) القردة , الطيور و
النباتات الزهرية , الديناصورات و الثدييات , الزواحف و السراخس

4_ حقب الحياة القديمة او الاولي ( الباليوزويك/ التريليوبيتي) من 545-الى245-
يتكون هذ الحقب من 6 انظمة
أ_ البيرمي: في نهاية هذا النظام لوحظ اختفاء عدد ضخم من الانواع البحرية 96%
ب_ الكاربوني
ج_ الديفوني:في نهاية هذا النظام حدثت الازمة الثانية و هي اختفاء العوالق الحيوانية و النباتية
د_ السيلوري
ن_ الاردوفيسي: في نهاية هذ النظام حدثت ازمة الحيوانات البدائية و المرجانية حيث اختفى ثلث الفونا
ه_ الكمبري
تميز هذ الحقب بظهور الرخويات و ثلاثي الفصوص ( trilobit) والاسماك و
الحشرات و البرمائيات و الزواحف و غابات السراخس و الصنوباريات و
الحيوانات الارضية

5_ حقب الحياة قبل القديمة (الاركيوزويك) من 3800 -الى 545- (مليون سنة )
يتكون هذ الحقب من نظامين هما
أ_ بروتيروزويك
ب_ الاركي
تميز هذا الحقب بظهور حققيات النوى (euquariot) و بدائيات النوى و الطحالب
و تميز كذلك بانفصال القارات
ملاحظة : الترتيب من الاحدث الى الاقدم ( الرباعي , السينوزويك , الميزوزويك, الباليوزويك, الاركيوزويك)


يعتمد في وضع السلم على تتالي الطبقات و الأحداث الجيولوجية و البيولوجية و
في تأريخ الأرض لدينا تزمينينهما التزمين المطلق و النسبي</SPAN>
التزمين المطلق يعتمد يعتمد على عمر الصخورو المعادن بالنظائر المشعةو يبدأ منذ4.5 مليار سنة</SPAN>
التزمين النسبي يتم اعتمادا على المستحثات المرشدة منذالباليوزي</SPAN>
الكرة الأرضية مرت بأزمات عديدة تمثلت في انقراض مجموعات كائنات حية و تبعت بتجديد العالم الحي </SPAN>
تتالي الأزمات سمح ترتيب التشكيلات الرسوبية و فصلها بانقطاعات و إستنتاج سلم زمني


الخرائط الجيولوجيا


تمثيل تخوم وطبيعة الصخور الملحوظة في منطقة ما فوق قاع طبغرافي مختص وذلك بإفتراض أن التربة
الزراعية غير موجود. وخارطة كهذه يجب أن تمثل على شكل مستو مسار وملامح
((انكشافات أو مكاشف))الصخور أي أجزاء الطبقات أو الصخور الكتلية التي تكشف
عن نفسها على سطح الأرض أو تحت التربة
النباتية. غير أن هذه الانكشافات تنتج عن تقاطع السطح البنيوي مع سطح
الأرض،هو عبارة عن سطح تحتي ،وهكذا يكون شكلها إذن من أكثر مايكون تنوعا،
كما سنرى ذلك فيما بعد.

1-تصميم الخرائط الجيولوجية:

يجب على الجيولجي الذي يقصد الحقل في منطقة يرغب بالقيام برفع خارطتها أن
يكون مجهزا بخريطة طبغرافية جيدة وبعدد صغير من
الأجهزة(مطرقة،عدسة،مكبر،بوصلة، مرفاع،كراسات وأقلام ملونة)وأن يهتم أولا
بصنع السلم الستراتيغرافي النموذجي الذي يستطيع لوحده أن يقوده بشكل مفيد
خلال استقصاءاته وعليه من أجل ذلك أن يستكشف كل المقاطع الطبيعية
(مسيلات،حروف،...إلخ) أو اصطناعية (حدورات الطرق،المحاجر...إلخ) في الأرض
وأن يسجل في كل مرة ما سبق ودعيناه المقطع المحلي.وستقود هذه المقاطع بعد
تفسيرها استنادا إلى طرائق الستراتغرافيا الباليئونتولوجية أو البتروغرافيا
إلى إعداد مقطع إقليمي وذلك حتى في غياب وثائق دقيقة تسمح بتقسيم فرعي
مباشرة إلى طوابق جيولوجية.

وقد يتغير هذا العمل التمهيدي حسب المناطق ففي منطقة الألزاس مثلا حيث يكون كل شي محجوبا بالتربة الزراعبة بصورة متفاوتة فيجب دراسة التربة
التي يكون دائما على علاقة بالصخور المختلفة وتنتج عن تفككها.وهكذا نجد
مثلا في المناطق الترياسية أن تربة غضارية حمراء تشير إلى وجود طابق
((غضاريات حمراء)) كما أن تربة رملية هشة تشير الى طابق المبرقش وأخيرا فإن
تربة كلسية ستكون على العموم قرينة على وجود طابق الموشلكالك هذا كما أن
النبات قد يساعد الجيولوجي خلال أبحاثه هذه ،فبعض
الأشجار(شوح،جوز،دردار)وبعض النباتات(خشخاش،برابرس) تحب الترب الكلسية
في حين أن النباتات الأخرى مثل (كستناء،قمعية،وزال،خلنج) تفضل الترب
الغضارية مثل ذنب الفرس،حشيشة السعال وعلى العموم كل النجيليات الزاحفة.
ففي جبال الجورا وفي جبال الالب تكون المقاطع على العموم ملحوظة بشكل طيب
بسبب الالتواء والحت الذي كشف أشرطة من الصخور من طبيعة مختلفة تكون
بالتناوب كلسية (وعندئذ تعطي جروفا يسهل متابعتها حسب
اتجاهها)ومارنية(مؤلفة حدورات أو كومبات رطبة). وعلى كل حال كثيرا مايكون
الصخرالمحلي فيها محجوبا نظرا لوجود منتجات صخرية منقولة ولا سيما المهيلات
وعلى الخصوص المورينات إذن يجب الذهاب إلى بلاد جنوبية أكثر كالبروفانس أو
إلى افريقيا الشمالية كي نجد مناطق شبه عارية من الأغطية الهشة وحيث يتكشف
الصخر في كل مكان تقريبا مما ييسر عمل التقريب الداخلي لدى الجيولوجي
الكارتوغرافي الذي يستطيع حينئذ اقتفاء اثر الطبقات المعلمية بالمنظار وذلك
على مساحات كبيرة.

وبعد إقامة السلم الستراتيغرافي وبعد تثبيت الطبقات المعلمية ومتابعتها
يصبح على الجيولوجي أن يقوم حالا برسم خارطته وهو عمل دقيق يقوده إلى
رسم(تخوم أو كنتور) مختلف الانكشافات الصخرية الملحوظة في منطقته. بيد أن
شكل هذه الاكشافات يكون متبدلا للغاية فإن الانكشافات يكون ذاته موازيا
لمنحنيات التسوية أما في حالة الطبقات العمودية فإن الانكشاف قد يقطع هذه
النحنيات حسب الصدفة وعندما تغطس الطبقات على طول حدور في اتجاه معاكس
للسطح الطبغرافي فإن رسم الانكشاف يظل ممثلا لرسم خطوط التسوية وأخيرا
عندما تكون الطبقات مائلة فيه في اتجاه معاكس لاتجاه السطح الارضي ، فإن
الانكشاف يرسم منحنى معاكس لمنحنى خطوط التسوية .
وما أن تم رسم الانكشاف حتى يحين الوقت لاستخدام اللون ويجب العمل بشكل خاص
لخلق تباين بين لونيني متجاورين. هذا كما تجب الاشارة إلى ميل الطبقات
كذلك أثر الصدوع والامتداد الافتراضي للطبقات (على شكل منقط) والمكامن
الحاوية على المستحاثات..إلخ.ومن الممكن في بعض الحالات وذلك بالاستعانة
بتحميل إضافي لتبدلات السحنة التي تحصل في الطبقات ذاتها.
وينتج عن كل ما قلناه قبل قليل أن خارطة جيولوجية ما لايمكن اعتبارها
نهائيا إلال فيما ندر بل تكون فيأكثر الحالات عبارة عن وثيقة غير كاملة
وتتطلب الإكمال التي تكون وذلك حتى في الحالة التي كان اكتشاف صخور المنطقة
كاملا قابلة دائما للاستفادة من اكتشافات جديدة تمت بمناسبة أشغال طرق أو
خنادق أو أفاق أو مقالع..إلخ.

2-الخرائط الجيولوجية الرئيسية:

1-خرائط التعليمية:
وهي خرائط جيولوجية ذات مقياس صغير تسمح بتمثيل مجموعات ويمكن
تفسيرها بسهولة وذلك بفضل استخدام سلم الالوان الاتفاقية ذاته وهكذا تكون
الصخور الإندفاعية ذات ألوان صارخة وعلى العموم حمراء مثلما تتخذ صخور
الحقب الأول(باليئوزوئبكي) ألوانا غامقة سمراء أ, خضراء ويكون الترياس ذا
لوم بنفسجي والجوراسي بالازرق والكريتاسي بالأخضر وأخيرا يتصف الثلاثي
باللون الأصفر والرباعي بالأبيض أو بيج فاتح وهكذا نجد في كل لون أن اللون
يكون فاتحا أكثر كلما كان أحدث عهدا.
2-الخرائط الجيولوجية المفصلة:
وهي الخرائط ذات مقياس كبير والتي نشرت من جانب المصالح الجيولوجية
الرسمية لكل الأقطار تقريبا وهي تستجيب لهدف عملي أكثر من الخرائط الانفة
الذكر. وتكون على العموم معدة للمختصين . ولا تكون أنواع الصخور فيها منضمة
إطلاقا بل يقصد منها على العكس إمكانية تمييز أكبر قدر ممكن وذلك باستخدام
ألوان متنوعة ومتضادة.
3-الخرائط البنيوية:
ويطلق عليها أيضا خرائط تكتونية لأنها مهيأة لتوضح البنية الإجمالية
أو لبعض المعالم السطحية أو العميقة لمنطقية ما . وهكذا تتوضح خرائط
لميدان الكسور وللمناطق الملتوية ولسطح طبقات .
4-وصف خارطة جيولوجية من مقياس 1/80000:
تقابل كل خانة منها خارطة طبغرافية لأركان الجيش حملت فوقها التخوم
الجيولوجية المحددة بخطوط وملونة. ونجد على طرف الخارطة مصطلحات جيولوجية
عامة تعطي مدلول الألوان والرموز. وتكون هذه التوسيمات ومختلف التمثيلات
معدة لتوضيح شروط التركيب والنسيج والشكل والعمر الخاص بكل من الكتل
المعدنية الممثلة على الخارطة وهكذا يعرف كل مستطيل صغير ملون إذن بطبيعة
وببنية وبتأريخ الصخور التي يرمز إليها وعلى هذا الاساس تكون التوضعات
الرسوبية هدفا لترمز بحرف روماني مزود بأس أو بقرينة مثلما يشار للصخور
الإندفاعية مزود إذا اقتضى الأمر بفتحة موضوعة فوق الحرف والتي تشير لبنية
كل صخر.
ويشار هذا إلى المواد المفيدة الموجودة في هذه الصخور المختلفة في قائمة
مصطلحات تقنية واقعة في أسفل الخارطة:ففي الصورة(البسط) توجد إشارة تشير
إلى المادة المفيدة مثلما نجد في المخرج(المقام) رمز الصخر أو الصخور التي
تحتوي المادة المذكورة.
ويشار إلى مسارات التخوم الطبقية بخطوط متقطعة أو بخط منقط فيما إذا كانت
هذه التخوم محجوبة بتكوينات سطحية وهناك شروط بنيوية تكون ممثلة أيضا وكذلك
ميول الطبقات والطيات الهامة (مفصلات) ومسار الصدوع(خط قاتم) والمكامن
الحاولة المستحاثات والصخورالمجروشة
(ميلونيت)....إلخ.

3-التأريخ:
اما من جهة شروط التأريخ فتكون ممثلة بألوان(وتكون هنا متنوعة جدا
والتي يرجح تضادها) كما أن هناك توسيمات مختلفة والتي تعرف بالعمر النسبي
لمختلف التكوينات غير أن المعروف أن الاراضي الرسوبية تكون متشبعة إلى
طوابق والصخور الإندفاعية إلى مجموعات ويرمز إلى كل طابق رسوبي بحرف روماني
يحمل أسا برقم عربي أو بقرينة بأرقام رومانية ويظل الحرف هو ذاته بالنسبة
لكل الطوابق التي يؤلف مجموعها الصخر وهكذا يمثل حرف J الجوراسي كما يرمز
حرف T الترياسي , وC للكريتاسي. وتتجه الأسات(جمع اس) والقرائن نحو التزايد
انطلاقا من ساف اتخذ كأصل (أو ساف معلمي حقيقي) بسبب استمرارية انكشافه
الكبيرة ولصفاته الحاسمة والتي يمكن التعرف عليها بسهولة.ويستخدم الأس من
أجل الطوابق أو الطبقات
العليا. أما القرينة فتكون مستعملة في العناصر السفلى.مثال:C1(البي=ساف
معلمي), C2(سينوماني), C3 (توروني), C1.11(ابتي), C111(باريمي),CIV
(هوتريفي).....إلخ.
اما فيما يتعلق بالطوابق الفرعية أ, بالنسبة للمركبات الحاوية على بعض
طوابق فيمكن تمييزها بأسات إضافية أو برموز مجتمعة (مثال C11.111تمثل خارطة
انسي,شامبري , غرينوبل , السحنة الأولاغونية التي نجتاح الباريمي
والابتي).
وتكون كل مجموعة إندفاعية متميزة بحرف إغريقي مزود بقرينه تعبر(عندما يكون
الأمر ممكنا) عن التوسيم بحرف أو برقم الطايق الرسوبي المقابل المعاصر.
ويظل الحرف هو ذاته بالنسبة لكل الصخور من العائلة ذاتها والتي تكون على علاقة مع المركز الإندفاعي المحدد.

4-المقاطع الجيولوجية والمجسمات:
من الممكن صنع المقاطع الجيولوجية الجزيلة الفائدة تمثل طبيعة صخور
المنطقة بالاستعانة بخرائط جيولوجية ولا تعطي الخرائط الجيولوجية لأول وهلة
بالطبع أكثر من دلالات عن سطح الارض أي عن القشرة وليس عن الأجزاء
العميقة.
ومن هذا تصدر فائدة إلحاق مقاطع بالخرائط الجيولوجية وهو ما تم فعله
بالنسبة للخارطة الجيولوجية لمنطقة الألزاس واللورين ولبعض خرائط من مقياس
1/80000 الفرنسية. وكثيرا ماتستخدم من أجل مقاطع على شكل رمز متزحزة عن
بعضها بعضا لأنها تسمح بمتابعة تحولات الأوضاع التكتونية.

الخاتمة:
وأخير فإن كل خريطة تكون مصحوبة بمذكرة إضاحية تعطي معلومات عن
طبيعة وسماكة مختلفة الطبقات الصخرية وكذلك عن البنية الإجمالية الممثلة.
وفي هذا المعنى فإن أكثر الطرائق جاذبية,وإن كانت غير دارجة مثل المقاطع
الجيولوجية, هو طريقة المجسمات, وتطلق عبارة مجسم متوازي الاضلاع عندما
يتمثل على شكل منظور والذي تكون واجهته العليا عبارة عن خارطة أو تضريس
جيولوجي في حين تكون مرسومة على الواجهتين الجانبيتين مقاطع جيولوجية وهكذا
تكون البنية الجيولوجية لمنطقة ما مفهومة بسهولة لدى الجميع بالاستعانة
بمجسم جيد.



























*السلم الستراتيغرافي:

سجل تاريخ الكرة الأرضية مجموعة من الظواهر والأزمات تمثلت في فترات
انقراضية تليها أخرى تجديدية للعالم النباتي والحيواني .مما مكن العلماء
الجيولوجيين من ترتيب التشكيلات الرسوبية وفصلها بانقطاعات واستنتاج سلم
زمني جيولوجي يعرف بالسلم الستراتيغرافي والذي يحمل أحقاب وأنظمة وطوابق
جيولوجية وبيولوجية كما هو مبين .
*يعتمد في وضع السلم على تتالي الطبقات و الأحداث الجيولوجية و البيولوجية و
في تأريخ الأرض لدينا تزمينين هما التزمين المطلق و النسبي:
*التزمين المطلق يعتمد على عمر الصخور و المعادن بالنظائر المشعة و يبدأ منذ4.5 مليار سنة.
*التزمين النسبي يتم اعتمادا على المستحثات المرشدة منذ الباليوزي) بداية ظهور المستحاثات( .
الكرة الأرضية مرت بأزمات عديدة تمثلت في انقراض مجموعات كائنات حية و تبعت بتجديد العالم الحي
تتالي الأزمات سمح ترتيب التشكيلات الرسوبية و فصلها بانقطاعا ت و استنتاج سلم زمني .
*تقسيمات السلم الستراتيغرافي:
يمكن تقسيم الزمن الجيولوجى إلى دهورو تقسم الدهور إلى حقب و تقسم الحقب
عصورو كل عصر من هذه العصور له أحداثه المميزة له وإحيائه الخاصة به
يقسم الزمن الجيولوجى على كوكب الأرض بثلاثة دهور رئيسية:
* دهر اللا حياة.
* دهر الحياة الخفية.
* دهر الحياة الظاهرة.
و يقسم دهر الحياة الظاهرة إلى أربع حقب رئيسية:
1- ما قبل الكمبرى من 3200 - 600مليون سنة.:
و هو عصر الحياة الظاهرة في صورتها البدائية الأولى حيث ظهرت به الطحالب
والفطريات البدائية والرخويات بالبحر و اندمجت هذه الأشكالالميكروسكوبية
مكونة طحالب و أصداف و محار. و من هنا كانت البداية لنشوء الحياة فوقالأرض.
2- حقبة الباليوزى من 600 – 248 مليون سنة:
و يتميز بستة عصور و هي:
أ – الكمبرى : يتميز باللافقاريات البحريةو أيضا ظهر فيه بعض الأسماك الفقارية
ب- الاودوفينى : يتميز بالنباتات الأوليةو الشعاب المرجانية و الأشجار الأكلة اللحوم
ج – السيلورى : و فيه بداية ظهورالحيوانات على اليابسة كالعقارب و العناكب
د – الديفونى : اسماك برمائيات ذاتالرئات و الخياشيم
هـ - الكربوني : بداية ظهور الزواحف و ظهور 200 نوع منالقروش وكانت حشرة
اليعسوب عملاقة وكان لها أربعة أجنحة طول كل منها مترا . وكانتالضفادع في
حجم العجل وبعضها له 3عيون وكانت العين الثالثة فوق قمة الرأس وتظلمفتوحة
للحراسة
و – البرمى : و فيه زادت أعداد الفقاريات و الزواحف و انقراضمعظم الأحياء السابقة
3- حقبة الميزوزيني من 248 – 65 مليون سنة :
و تنقسم إلى 3 عصور:
أ – الترياسى : ظهور الديناصور الأول والثدييات و انتهى هذا العصر بحدوث
انقراض ل 35 % من الأحياء الموجودة مما مكنالديناصورات أن تسود العالم
ب – الجو راسي : (عصر الديناصورات) ظهور الحيواناتذات الدم الحار و بعض
الثدييات و بداية ظهور الزواحف و الطيور العملاقة بالبر والبحر
ج- العصر الطباشيري : وفيه تم انقراض الديناصورات بعد أن عاشت فوق الأرض
100 مليون سنة. وزادت فيه أنواع وأعداد الثدييات الصغيرة البدائية كما
ظهرتالديناصورات ذات الريش والتماسيح وشهد هذا العصر نشاط الإزاحات لقشرة
الأرض وأنشطةبركانية. وفيه وقع انقراض أودي بحياة الديناصورات منذ 65مليون
سنة. وقضي علي 50% منأنواع اللا فقاريات البحرية.
4- حقبة السينوزوي من 65مليون سنة و حتى وقتنا هذاوتضمفترتين هما الزمن الثلاثي ويضم خمسة عصور والزمن الرباعي ويضم عصرين.
أ – الثلاثي:
1- البليوسينى : وفيه ظهرت الثدييات الكبيرة الكيسية المشيمة و الرئيسيات الأولية و الخيول الصغيرةالحجم ذات حوافر بثلاث أصابع
2- الايوسينى : القوارض و الحيتان
3- الاليجوسينى : ظهور ثدييات جديدة كالخنازير البرية و القطط و الخرتيت
4 - الميوسينى : ظهور ثدييات كالكلاب و الدببة و القرود و الحصان و الطيور
5- البيلوسينى : ظهور الإنسان الأول البدائي و الحيتان كما هي لدينا.
ب – الرباعي:
1-البليستوسينى : وفيه العصر الجليدي حيث انقرضت الثدييات الفقارية و ظهر
بهذا العصر الإنسان العاقلالصانع للأدوات و حيوانات الماموث و النمور ذات
الأسنان التي تشبه السيوف
2- الهولوسينى : آخر العصور الجيولوجية و قد بلغ فيه الإنسان أعلى مراتبه و
معظمالكائنات الحية كما ظهرت في هذا العصر و حتى و قتنا هذا على نفس
الشكل.
إليك الجدول التالي . حلله؟


سلم الزمن الجيولوجي
نوع الصخور
الأنظمة
الأحقاب
العمر م س
ظهور كائنات حية
صخور متحولة و نارية
الأركي

ما قبل الكمبرى
3500
وحيدات الخلايا
صخور متحولة
المولاس
البروتيروزوي
2500

700
متعددات الخلايا
طحالب
الحجر الرملي
الجليدات
الشست الغرابتوليت
الشست
الكلس
الشست
الكلس
الفحم

الكمبرى
الأردوفيسي
السيلوري
الديفوني


الفحمي

البرمى
الباليوزي
حقب الحياةالقديمة

الأولي
540

500

435

408




360


286
رخويات و ثلاثية الفصوص
أسماك
أول برمائيات
حشرات


زواحف و سرخس
زواحف وسرا خس

كونغلوميرا و حجر رملي
حجرا كلسي
الطباشير
الترياسي
الجوراسي
الطباشيري
الميزوزي
حقب الحياة المتوسطة
الثانوي
248

205

135
الدينصورات و الثدييات
الطيور و النباتات الزهرية
الأوليات و إنقراض الدينصورات
حجر رملي
كونغلوميرا
حجر رملي
رمل
باليوسان
الإيوسان
الأوليقوسين
الميوسان
البليوسان
السينوزوي
الثالثي



الرباعي
65

53

37

23

5
الثدييات العشبية و اللحمية

أسترالوبيتاك

البلييستوسان
الهولوسان
1.6

0.012
تطور الإنسان
الإنسان العصري


ملاحظة:
ينقسم السلم الستراتيغرافي إلى:
الحقب: يتميز بصفات طبقية معينة بحيث يبدأ بسطح عدم التوافق في الأسفل
وينتهي بسطح عدم التوافق في الأعلى . ويحدد بخصائص مستحاثية : ظهور واختفاء
مجموعات مستحاثية .
يبين هذا الجدول التالي المستحاثات للأحقاب.
الحقب
الحياة
المستحاثات المميزة
حقب الحياة الحديثة السينوزوي
حياة مزدهرة
النوميليت
حقب الحياة المتوسطة الميزوزي
حياة متطورة
الامونيت
حقب الحياة القديمة الباليوزي
حياة بدائية
ثلاثي الفصوص

حقبة الحياة الأولية
هي حقبة من تاريخ الأرض التي وجدت فيها الكائنات غير الحقيقية النواة كالبكتيريا والطحالب ووحيدات الخلية .
اتخذ ظهور أولى الكائنات الحية المتعددة الخلايا الغرابتوليت والتريلوبيت
كعلامة لنهاية هذه الحقبة ويضاف إلى ذلك ظاهرة نهاية تشكل السلاسل الجبلية
الهورونية .
حقبة الحياة القديمة :حددت بدايتها بأولى المستحاثات لكائنات متعدد الخلايا
وجميعها من اللافقاريات مثل الغرابتوليت كما يشهد على بدايتها تشكل سلاسل
الجبلية الكاليدونية.
تميزت نهاية هذه الحقبة بأضخم وواسع انقراض عرفته الأرض حيث مس ذلك أكثر من
90% من العائلات البحرية و75 %من العائلات البرية ومن العلامات التي اتخذت
لتحديد نهاية حقبة الحياة القديمة هو نهاية تشكل السلاسل الجبلية الهر
سينية.
حقبة الحياة المتوسطة :
حددت بدايتها بنهاية الحقبة السابقة وظهور الديناصورات كالترباس والثدييات
.وحددت نهايتها باختفاء عدد كبير من مجموعة الكائنات الحية خاصة الروديست
الامونيت والزواحف الضخمة والديناصورات ...ا.لخ.
حقبة الحياة الحديثة : حددت نهايتها بظهور النوميليت واتخذ تشكل السلسلة الجبلية الألبية كعلامة على نهايتها .
تحديد الأنظمة :
شهدت الحقبة فترات زمنية حصل فيها ظهور أو انقراض أنواع قليلة من الكائنات و
حدوث ظواهر جيولوجية محدودة النطاق و بناء على كل ذلك قسمت الحقب إلى عدد
من الأنظمة ) كمبري . برمي.كريتاسي .......(..
نلاحظ من الجدول الستراتيغرافي أن الأنظمة تحدد من نوع الرسوبيات المتتالية بحيث تحدد طغيانا أو انحصارا بحريا .
يطلق على الأنظمة اسم المنطقة التي اتخذت نموذجا أو اسم تشكيلة صخرية خاصة أو اسم مستحاثة مميزة مثلا :
-الكمبرى : نسبة إلى مقاطعة كمبريا في انجلترا
- الأردوفيسي : نسبة لشعوب الاردفيس في انجلترا
- الديفوني : نسبة إلى مقاطعة ديفون بانجلترا
- الكربوني : نسبة إلى كثرة الرسوبيات الكربونية
-البرمى : نسبة إلى مقاطعة بارم
-الترياسي : نسبة إلى ثلاث طبقات صخرية مميزة في الحوض الجرماني
-الجوراسي : نسبة إلى جبال الجوار بفرنسا .
-السيلوري : نسبة إلى مقاطعة سيلو بانجلترا
-الكريتاسي : نسبة لكثرة الرسوبيات الطباشيرية .
تحديد الطوابق:
بناء على قرائن مستحاثية وبتروغرافية قسمت الأنظمة إلى طوابق فقد يتميز
الطابق بوجود عدة طبقات صخرية تحتوي على مجموعة من المستحاثات المرشدة تبين
ظهور أو انقراض بعض الأنواع .
تحديد النطق :
النطاق هو اصغر وحدة في التزمين الجيولوجي وتتمثل في مجموعة من الطبقات
التي تحتوي على نفس المستحاثة المرشدة .يطلق على النطاق اسم المستحاثة
المميزة له .النطاق مرغاريتانوس Magaritatus
من الطابق دومي ري الأسفل Domérien. . وهو نطاق يحتوي امونيت من نوع Margaritatus Amaltheus




.
3/ الظهور المتعاقب الكائنات الحية عبر الأزمنة الحية :
ملاحظة: لقد استعملنا في هذا الموضوع عبارة تعاقب الكائنات الحية بدلا من
تطورها لأن هذه الفكرة الأخيرة ماهي إلا تفسير خاطئ وخبيث لتشابه بعض
الكائنات الحية وهو طرح غير علمي يستند إلى مجرد تلفيق لبعض الأفكار
الخيالية . قصد ضرب العقيدة الإسلامية واستعمله أعداء الإسلام في التشكيك
في قدرة الخالق عز وجل .
.


.
* الكائنات الحية و حقب الحياة:
حقبة الحياة القديمة
عندما نتفحص الطبقات الرسوبية للكمبري نستخلص أن عددا كبيرا من الكائنات
مثل تريلوبيت والحلزونات الاسفنجايات وديدان الأرض قناديل البحر ولافقاريات
أخرى معقدة التركيب ظهرت فجأة حتى وصفها العلماء بالانفجار الكمبرى .اغلب
أشكال الحياة وجدت في هذه الطبقات لها أنظمة معقدة مثل العين والأذن وبنيات
مماثلة للحالية .كل هذه الكائنات المعقدة التركيب ظهرت فجأة ودون مرحلة
انتقالية بينها وبين ما كان قبلها من كائنات .
-كما ظهرت أيضا خلال حقبة الحياة القديمة أنواع من الفقاريات الأسماك
والضفادع والزواحف أما الطيور والثدييات فلا نجد لها اثر لها بين صخور هذه
الحقبة.
-أما بالنسبة للنباتات فلم تكن غير الطحالب الزرق في بداية هذا الحقبة ثم لم تلبث أن ظهرت طحالب بحرية .
-أما النباتات الأرضية فلم تظهر إلا منتصف هذه الحقبة وكانت شبيهة بطحالب
اليوم ولكن الحدث المهم هو ظهور غابات الكربوني وهي غابات تدل عليها
المستحاثات النباتية الغزيرة الموجودة في صخور الكربوني والتي تدل على أن
مناطق كثيرة من نصف الكرة الأرضية الشمالي كانت مغطاة بغابات واسعة يستدل
منها على مناخ حار ورطب كالذي نعرفه في خط الاستواء وكانت أشهر الأنواع
النباتية في هذه الغابات أنواع السيجيلاريا واللبيدودندرون كما كانت السرخس
مزدهرة كما تتميز هذه الحقب ببدء ظهور النباتات عرينات البذور .
حقبة الحياة المتوسطة
تتميز أراضي هذه الحقبة بوجود مستحاثة الامونيت وغير ذلك من المستحاثات
المجهرية كما تتميز أراضيه بكثرة المستحاثات مما يدل على انتشار الحياة
فيها انتشارا واسعا ولا سيما في البحار وبالعكس انقرضت الأسماك المدرعة كما
انقرضت والتريلوبيت أما النباتات فقد ازدهرت منها النباتات عرينات البذور
على حين انقرضت تلك النباتات التي لها شكل أوراق السرخس .
كما انقرضت غابات الكربوني وظهرت في أواخر هذه الحقبة النباتات المغلقة
البذور ولعل أهم شيء يلفت الانتباه في هذه الحقبة هو كثرة الارصف المرجانية
التي تدل على مناخ حار وانتشار الأسماك العظيمة والضفادع الحالية وظهور
الزواحف العملاقة والطيور والثدييات .
حقبة الحياة الحديثة
لا نشاهد في أراضي هذه الحقبة أي اثر لديناصور أو امونيت بل نشاهد اثر لكائنات مألوفة منذ الحقب الأولى كشائكات الجلد والرخويات ...
إلا أن ما يلفت الانتباه كثرة الفورامينير وظهور النوميليت في بداية هذه
الحقبة وازدهار الحشرات والطيور والنباتات المغلقة البذور التي كانت جميعها
تشبه حشرات وطيور ونباتات أفريقيا اليوم مما يدل على مناخ حار شمل بداية
هذه الحقبة بشكل عام ومنطقة البحر المتوسط بشكل خاض إما الحدث المهم فهو
انتشار الثدييات وقد ظهرت القردة منذ مطلع هذه الحقبة على حين أن الثدييات
اللاحمة لم تظهر إلا في النصف الثاني من هذه الحقبة .
*تعاقب الامونيتات
أن رفضنا لفكرة تطور الكائنات لا يمنعنا من استعمال تشابه الكائنات في
تصنيفها لأقسام وأنواع وسلالات واستخدام ذلك في تقسيم الزمن الجيولوجي
وتحديد العمر النسبي للطبقات الصخرية . في هذا الإطار العلمي السليم نستعرض
تشابه بعض الكائنات الحية واستعمال ذلك لتحديد العمر النسبي للطبقات
الصخرية.
- وجدت في بعض الطبقات الصخرية مستحاثات مختلفة في شكل وحجم وتزينات
قواقعها وقصد معرفة الترتيب الزمني لتعاقب مختلف الامونيتات استعان
الباحثون بقانون تعاقب الطبقات الرسوبية الذي ينص على أن الطبقات الرسوبية
تترتب من الأسفل إلى الأعلى حسب القدم قانون التراكب ثم استعملت هذه
المعطيات في تحديد عمر الطبقة الصخرية المنعزلة .درس العلماء أكثر من
1800نوع من الامونيت ويعتمد في تصنيف الامونيتات على القرائن التالية :
-شكل القوقعة –شكل الدروز –وجود تزينات –وجود خندق جانبي .
*الامونيت مجموعة من رأسيات الأرجل، تعد أشهر رأسيات الأرجلالمستحاثية،
*تعيش في قوقعة و يمكن أن يتجاوز قطرها المتر الواحد،
*منها أشكالملفوفة و أخرى منبسطة، و هي كلها بحرية.


إن تعاقب مستحاثات لأنواع مختلفة من الأمونيت في طبقة صخرية لا يزيد سمكها
عن المتر الواحد أي في زمن قصير جدا من تاريخ الأرض و بالتالي يمكن تقسيم
هذه الفترة الوجيزة إلى فترات زمنية أقصر قد لا تتجاوز بضعة مئات الآلاف من
السنين فالتقسيم الزمني لهذه الطبقة يكون أكثر دقة لأن كل نوع من مستحاثات
الأمونيت يمثل فترة زمنية وجيزة جدا بالإضافة إلى ذلك أثبتت البحوث أن
الأمونيتات متواجدة في أغلب مناطق العالم. مثلا استعملت الأمونيتات في
تقسيم العصر التواريسي (-20 مليون سنة) toarcien الر عشرين مستوى أي إلى
فترات زمنية لا تتجاوز 200000 سنة وكل مستوى يتميز بأمونيت معين .لا توجد
أي طريقة أخرى تمكن من هذا التدقيق في تقسيم الزمن الجيولوجي.
إن أنواع التريلوبيت و الأموليت كثيرة و عاش أغلبها فترات قصيرة جدا و في
كثير من الأحيان تتقاطع الفترات الزمنية لتواجد بعض الأنواع .يمكن استغلال
هاتين الخاصيتين لتقسيم الزمن الجيولوجي إلى فترات قصيرة جدا و بالتالي
التعرف على العمر الدقيق لطبقة صخرية بناء على محتواها المستحاثي فقط.
إن التعاقب الزمني لسلالات مختلفة تنتمي لنوعين من الأمونيتات هما أورتيلدايت orthildaites و هيلدوسيراس hildoceras .

الخلاصة:إن التنوع الكبير للأمونيتات أو أي كائنات أخرى مثل التريلوبيت و
الفورامينيفر....و تعاقبها السريع عبر الأزمنة الجيولوجية جعل منها
مستحاثات مرشدة جيدة و أداة لتقسيم الزمن الجيولوجي على فترات قصيرة جدا .




















===











بلغ الادارة عن محتوى مخالف من هنا ابلغون على الروابط التي لا تعمل من هنا



توقيع : محمود


التوقيع



الأربعاء 28 أغسطس - 6:05
المشاركة رقم: #
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرف
الرتبه:
مشرف
الصورة الرمزية


البيانات
عدد المساهمات : 9758
تاريخ التسجيل : 06/08/2012
رابطة موقعك : http://www.ouargla30.com
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
http://houdib69@gmail.com


مُساهمةموضوع: رد: استعمل الجيولوجيون التغيرات المفاجئة التي طرات على الكائنات الحية لوضع الحدود الكبرى للسلم الستراتيغرافي فنميز الاحقاب التالية



استعمل الجيولوجيون التغيرات المفاجئة التي طرات على الكائنات الحية لوضع الحدود الكبرى للسلم الستراتيغرافي فنميز الاحقاب التالية

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]






بلغ الادارة عن محتوى مخالف من هنا ابلغون على الروابط التي لا تعمل من هنا



توقيع : fouad


التوقيع
ــــــــــــــــ


<br>



الكلمات الدليلية (Tags)
استعمل الجيولوجيون التغيرات المفاجئة التي طرات على الكائنات الحية لوضع الحدود الكبرى للسلم الستراتيغرافي فنميز الاحقاب التالية , استعمل الجيولوجيون التغيرات المفاجئة التي طرات على الكائنات الحية لوضع الحدود الكبرى للسلم الستراتيغرافي فنميز الاحقاب التالية , استعمل الجيولوجيون التغيرات المفاجئة التي طرات على الكائنات الحية لوضع الحدود الكبرى للسلم الستراتيغرافي فنميز الاحقاب التالية ,

الإشارات المرجعية

التعليق على الموضوع بواسطة الفيس بوك

الــرد الســـريـع
..
آلردودآلسريعة :





تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

اختر منتداك من هنا



المواضيع المتشابهه