منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب
السلام عليكم ورحمة الله وبركـاتـه

أهلا وسهلا في منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب نحن سعداء جدا في منتداك بأن تكون واحداً من أسرتنا و نتمنى لك الأستمرار و الاستمتاع بالإقامة معنا و تفيدنا وتستفيد منا ونأمل منك التواصل معنا بإستمرار في منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب و شكرا.

تحياتي

ادارة المنتدي

http://www.ouargla30.com


 
الرئيسيةالرئيسية  البوابة*البوابة*  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى ، فيرجى التكرم بزيارةصفحة التعليمـات، بالضغط هنا .كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيعو الإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب .

المسؤولية الاجتماعية للشركات

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
فقدت كلمة المرور
البحث فى المنتدى
Loading



هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل .

و يسعدنا كثيرا انضمامك لنا ...

للتسجيل اضغط هـنـا


منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب :: °ღ°╣●╠°ღ°.. منتديات التعليم العالي والبحث العلمي ..°ღ°╣●╠°ღ° :: منتدى القانون و الحقوق و الاستشارات القانونية

شاطر
السبت 30 يونيو - 9:27
المشاركة رقم: #
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
صاحب الموقع
الرتبه:
صاحب الموقع
الصورة الرمزية


البيانات
عدد المساهمات : 67721
تاريخ التسجيل : 11/06/2012
رابطة موقعك : http://www.ouargla30.com/
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
http://www.ouargla30.com


مُساهمةموضوع: المسؤولية الاجتماعية للشركات



المسؤولية الاجتماعية للشركات

المسؤولية الاجتماعية للشركات

لمسؤولية الاجتماعية للشركات (CSR)، والمعروفة أيضا بمسؤولية الشركات، ومواطنة الشركات، العمل المسؤول، العمل المسؤول المستمر (SRB)، أو أداء المؤسسات الاجتماعية، [1] وهو شكل من أشكال تقرير الشركات والتنظيم وتم إدماجها في نموذج الأعمال التجارية. ومن الناحية المثالية، فإن سياسة المسؤولية الاجتماعية للشركات تعد بمثابة مدمج، وآلية التنظيم الذاتي التي يمكن من خلالها العمل الذي من شأنه رصد وضمان التزامها بالقانون والمعايير الأخلاقية والدولية ووضع القواعد. ورجال الأعمال من شأنهم تبني المسؤولية عن طريق تأثير أنشطتها على البيئة والمستهلكين والعاملين، والمجتمعات المحلية وأصحاب المصلحة وجميع الأعضاء الآخرين في المجال العام. وعلاوة على ذلك، فإن الأعمال تكون استباقية لاي تعزيز في المصلحة العامة وذلك عن طريق تشجيع نمو وتطور المجتمع، وطوعا القضاء على الممارسات التي تضر في المجال العام، بغض النظر عن الشرعية. ويعد CSR أساسا، إدراج المسؤولية الاجتماعية المتعمدة لشركات المصلحة العامة في قرار شركات القرارات، وتكريم من خط ثلاثي القاع : الناس والكوكب والربح.
وتعد ممارسة المسؤولية الاجتماعية للشركات هي موضع نقاش وانتقادات واسع. ويرى المؤيدون أن هناك طلبا قويا لقضية المسؤولية الاجتماعية للشركات التجارية، والشركات التي تستفيد بطرق عديدة من خلال العمل مع منظور أوسع وأطول من آثارها المباشرة الخاصة، أى الأرباح قصيرة الأجل. ويجادل المنتقدون على أن تصرف المسؤولية الاجتماعية للشركات من الدور الاقتصادي الأساسي للشركات، والبعض الآخر يرى أنه ليس أكثر من نافذة سطحية مزينة، وآخرون يقولون انها محاولة لاستباق دور الحكومات كرقيب على الشركات القوية متعددة الجنسيات
التطوير
أخلاقيات الأعمال التجارية وهي واحدة من أشكال الأخلاقيات التطبيقية التي تدرس المبادئ الأخلاقية والأدبية والمشكلات الأخلاقية والتي يمكن أن تنشأ في بيئة الأعمال التجارية.
وفي الضمير المتزايد يتم التركيز على الأسواق من القرن الحادي والعشرونِ،والطلب على العمليات الأكثر أخلاقية في مجال الأعمال والإجراءات المعروفة باسم (الأخلاقيات) الآخذ في الازدياد. وفي الوقت نفسه، يتم تطبيق الضغط على الصناعة لتحسين أخلاقيات الأعمال التجارية من خلال مبادرات القطاعين العام والقوانين الجديدة (مثل ارتفاع الضرائب على الطرق في المملكة المتحدة للسيارات ذات الانبعاثات العالية).
وأخلاقيات الأعمال التجارية على حد سواء يمكن أن تكون معيارية وذات انضباط وصفي. كممارسة الشركات والتخصص الوظيفي، والميدان يكون معياري في المقام الأول. وتؤخذ أيضا في الأوساط الأكاديمية، والنهج الوصفي. ويعد نطاق وكمية الأعمال والمسائل الأخلاقية انعكاس درجة العمل وهى التي ينظر إليها على أنها على خلاف مع القيم الاقتصادية والاجتماعية. ومن الناحية التاريخية، يتم الاهتمام بأخلاقِ العملِ مما يعجّلَ بشكل مثير أثناء الثمانيناتِ والتسعينياتِ، وكلتاهما ضمن الشركاتِ الرئيسيةِ وضمن الأكاديميات.وعلى سبيل المثال، اليوم معظم مواقع الشركات الكبرى تكمن التأكيد على التزامها بالتعزيز الغير قيم اجتماعياً واقتصادياً في إطار مجموعة من العناوين (مثل مدونات قواعد السلوك، المواثيق والمسؤولية الاجتماعية). وفي بَعْض الحالاتِ، هناك شركات لَها موسومةُ ثانيةً لقِيَمُهم الرئيسيةُ على ضوء اعتباراتُ العملِ الأخلاقيةِ (مثل [[<POSTER> BP</POSTER>|بريتيش بتروليوم]] 'ق" ما بعد البترول "الإمالة البيئية).
وجاءَ التعبيرُCSR في استعمالِ الأرض المشاعةِ في أوائل السبعينات بالرغم من أنّه اختصاراً نادراً.وأصحاب المصلحة، يَعْني تلك المغمورةِ بنشاطاتِ منظمةِ، كَانَت تستَعملُ لوَصْف المالكين المتعلّقين بالشركاتِ بعد حَمَلةِ الأسهم كنتيجة لكتاب مؤثر من قبل بحث فريمان في عام 1984.[2]
في حين أنه لا يوجد أي معيار معترف به من أجل المسؤولية الاجتماعية للشركات ومؤسسات القطاع العام (للأمم المتحدة على سبيل المثال) للانضمام إلى أسفل الخط الثلاثي (TBL). فمن المقبول على نطاق واسع أن يتم الالتزام بمبادئ المسؤولية الاجتماعية للشركات المماثلة ولكن مع عدم الفعل الرسمي للتشريع. ووضعت الأمم المتحدة مبادئ الاستثمار المسؤول عن المبادئ التوجيهية لكيانات الاستثمار.
مناهج
بعض المعلقين تمكنوا من التعرف على الفرق بين أوروبا القارية ووالأنجلوسكسونية لنهج المسؤولية الاجتماعية للشركات.[3] وحتى في داخل أوروبا كانت المناقشة حول المسؤولية الاجتماعية للشركات غير المتجانسة.[4]
وكان هذا النهج من أجل المسؤولية الاجتماعية للشركات التي أصبحت أكثر قبولا واسعا من المجتمع القائم على مشاريع التنمية، مثل مؤسسة شل ' مشاركة في وادي الزهور، وجنوب أفريقيا. ولديهم هنا اقامة مركز التعليم المبكر للمساعدة في تثقيف المجتمع والأطفال، وكذلك تطوير مهارات جديدة للبالغين. ماركس وسبنسر أيضا نشطا في هذا المجتمع من خلال بناء شبكة التجارة مع المجتمع—وضمان المشتريات العادية التجارة العادلة. وفي كثير من الأحيان هناك أساليب بديلة لهذا وهى إنشاء مرافق التعليم للبالغين، بالإضافة إلى HIV/AIDS في / برامج التثقيف عن الأيدزِ.وغالبية هذه المشاريع تكون مسؤولية اجتماعية للشركات التي أنشأت في أفريقيا. والنهج الأكثر شيوعا هو المسؤولية الاجتماعية للشركات من خلال تقديم المعونة إلى المنظمات والمجتمعات المحلية الفقيرة في البلدان النامية. وهناك بَعْض المنظماتِ لا تحْبُّ هذه النظرةِ مع أنها لا تُساعدُ على بناء مهاراتِ الناسِ المحليّينِ، بينما يُؤدّي التطويرُ في الأساس جاليةَ إلى نمو مستمرِ أكثرِ عموماً.
المحاسبة الاجتماعية، مراجعة الحسابات، واعداد التقارير
مقال تفصيلي :Social accounting
لأَخْذ المسؤوليةِ تأثيرِه على وسائلِ المجتمعِ في الوهلة الأولى التي تُفسّرُ أعمالَ الشركة.المحاسبة الاجتماعية ،هي مفهوم يصف البلاغ من الآثار الاجتماعية والبيئية للشركة واتخاذ اجراءات اقتصادية لجماعات المصالح داخل المجتمع وخاصة المجتمع بأسره، وبالتالي هو عنصر هام من عناصر المسؤولية الاجتماعية للشركات.[5]
وهناك عدد من المبادئ التوجيهية للإبلاغ أو معايير وضعت لتكون بمثابة الاطار الاجتماعي للمحاسبة والتدقيق والإبلاغ :
• أي معيار المسؤوليةِ الـ1000، مستند على حدّ John Elkingtonالأدنى الثلاثي (3 بي إل).
• المحاسبة من أجل الاستدامة في إطار الإبلاغ المتصل.
• مبادرة الإبلاغ العالمية وهى المبادئ التوجيهية للإبلاغ عن الاستدامة
• معيار GoodCorporation القياسي تم تطويره بالتعاون مع معهد أخلاقيات الأعمال التجارية
• شهادة جرين غلوب / ستاندرد
• المساءلة الاجتماعية الدولية القياسية SA8000
• وايزو 14000 في مجال الإدارة البيئية القياسية
• الميثاق العالمي للأمم المتحدة والذي يشجع الشركات على تقديم التقارير في شكل من الاتصالات بشأن التقدم المحرز (الأطراف). ويصف تقرير مؤتمر الأطراف الشركة بتنفيذ الاتفاق على عشرة مبادئ عالمية.
• ويعتبر فريق الأمم المتحدة العامل الحكومي الدولي المعني بالمعايير الدولية للمحاسبة والإبلاغ)و يوفر إرشادات فنية طوعية بشأن مؤشرات الكفاءة البيئية ، والإبلاغ عن مسؤولية الشركات وإدارة إفصاح الشركات.
• مبادئ فريت التوجيهية للرصد
مجموعة فوتسي تنشر مؤشر FTSE4Good، تقييما لأداء المسؤولية الاجتماعية للشركات.
في بعض الدول المتطلبات القانونية للمحاسبة الاجتماعية، ومراجعة الحسابات وإعداد التقارير (على سبيل المثال في الحصيلة الاجتماعية الفرنسية)، على الرغم من أن الاتفاق على قياسات ذات مغزى في الأداء الاجتماعي والبيئي يعد أمر صعب. وكثير من الشركات الآن تنتج مراجعة التقارير السنوية خارجيا والتي تغطي التنمية المستدامة وقضايا المسؤولية الاجتماعية للشركات ("تريبل أسفل خط التقارير")، ولكن التقارير تختلف اختلافا كبيرا في الشكل والأسلوب، والمنهجية والتقييم (حتى داخل نفس الصناعة). والنقاد يعتبرون هذه التقارير ضريبة كلامية، مستشهدون بأمثلة مثل انرون سنويا" ومسؤولية شركات التقرير السنوي "وتقارير شركات التبغ الاجتماعية.
الفوائد التجارية المحتملة
يعتبر حجم وطبيعة المسؤولية الاجتماعية للشركات فوائد بالنسبة للمنظمة ويمكن أن تختلف تبعا لطبيعة المشروع، ويصعب تحديدها ،حتى وإن كان هناك مجموعة كبيرة من المؤلفات يحض رجال الأعمال على اتخاذ تدابير من خارج المالية (على سبيل المثال، ده مينغ أربعة عشر نقطة، سجل النتائج المتوازن. Orlitzky ،و Schmidt، وRynes [6] وجدت علاقة بين الأداء الاجتماعي والأداء البيئي والأداء المالي. ومع ذلك، قد لا تكون الشركات تبحث في المدى القصير عن العوائد المالية عند وضع استراتيجية المسؤولية الاجتماعية للشركات الخاصة بهم.
وتعريف المسؤولية الاجتماعية للشركات المستخدمة داخل المنظمة يمكن أن يختلف من حيث الدقة "لآثار أصحاب المصلحة" والتعريف المستخدم من قبل العديد من المدافعين عن المسؤولية الاجتماعية للشركات، وكثيرا ما تشمل الجهود الخيرية والعمل التطوعي. والمسؤولية الاجتماعية للشركات قد يكون مقرها داخل الموارد البشرية، كتنمية الأعمال التجارية أو إدارات العلاقات العامة للمنظمة، [7]، أو يمكن أن تعطى وحدة مستقلة تقدم تقاريرها إلى المدير التنفيذي أو في بعض الحالات تقدم مباشرة إلى مجلس الإدارة. وبعض الشركات قد تطبق المسؤولية الاجتماعية لشركات القيم من دون فرق واضح في المعالم أو البرنامج.
وفي حالة قطاع الأعمال من أجل المسؤولية الاجتماعية للشركات داخل الشركة فمن المرجح أن تبقى على واحد أو أكثر من هذه الحجج :
الموارد البشرية
وهناك برنامج المسؤولية الاجتماعية للشركات والذي يمكن أن يكون عونا للتوظيف والاستبقاء، [8] ولا سيما في إطار تنافس طلاب الدراسات العليا في السوق. والمجندين المحتملين كثيرا ما يسألون عن سياسة شركة المسؤولية الاجتماعية للشركات من خلال المقابلة مع وجود سياسة شاملة يمكن أن تعطي كميزة. ويمكن أيضا للمسؤولية الاجتماعية للشركات أن تساعد في تحسين نظرة الشركة من بين موظفيها، وخاصة عندما يمكن للموظفين أن يشاركوا من خلال التبرع من المرتبات، لجمع التبرعات لأنشطة المجتمع أو للعمل التطوعي.
إدارة المخاطر
إدارة المخاطر جزءا أساسيا من استراتيجيات الشركات. ويمكن لسمعتهم أن تستغرق عقودا لبناء ما يمكن أن يدمر في خلال ساعة وقوع الحوادث مثل فضائح الفساد أو الحوادث البيئية. ويمكن أيضا لفت الانتباه غير المرغوب فيه من المنظمين، والمحاكم، والحكومات ووسائل الاعلام. وبناء ثقافة حقيقية ل'فعل الشيء الصحيح' داخل الشركة يمكن أن يعوض هذه المخاطر.[9]
تمايز براند
في الأسواق المزدحمة ،تسعى الشركات جاهدة إلى اقتراح بيع فريد من نوعه ويمكن أن تفصلهم عن المنافسة في أذهان المستهلكين. والمسؤولية الاجتماعية للشركات يمكن أن تلعب دورا في بناء ولاء العملاء على أساس القيم الأخلاقية المميزة.[10] وهناك العديد من العلامات التجارية الرئيسية، مثل Co-operative Group، وThe Body Shop وAmerican Apparel [11] والتي تكون مبنية على القيم الأخلاقية. ومنظمات خدمة الأعمال التجارية يمكن أن تستفيد أيضا من بناء سمعة طيبة لسلامة الممارسات.
رخصة للعمل
الشركات حريصة على تجنب التدخل في أعمالهم من خلال فرض ضرائب أو الوائح. وبأَخْذ الخطواتِ الطوعيةِ الجوهريةِ، فانه يُمْكِنُ أَنْ يُقنعوا الحكوماتَ والجمهورَ الأوسعَ بإِنَّ يَأْخذوا القضايا مثل الصحة والسلامةِ، أَو البيئة بجدية كمواطنون متعلّقون بالشركات وجيدون فيما يتعلق بمعاييرِ وتأثيراتِ العملِ على البيئةِ.
انتقادات ومخاوف
توصل نقّاد سي إس آر بالإضافة إلى نِقاشِ المقترحين إلى عدد مِنْ المخاوفِ التي تَعلّقوا بها.وتتضمن علاقة سي إس آر إلى الغرضِ الأساسيِ وطبيعةِ العملِ والدوافعِ المشكوك فيهاِ للشُغْل في سي إس آر، وتكمن تلك المخاوفِ حول النفاقِ.
المسؤولية الاجتماعية للشركات، وطبيعة الأعمال
توصلميلتون فريدمان ،والناس هم الوحيدون الذين يُمكنُ أَنْ يَأخُذوا المسؤولياتَ الاجتماعيةَ، والشركات مسؤولة فقط إلى حَمَلةِ أسهمهم وليس للمجتمعَ ككل.وعلى الرغم من تقبل الشركات إلا أنه يجب أن تمتثل للقوانين من داخل البلدان التي يعملون فيها، وهم يؤكدون أن الشركات ليس لديها أى التزام آخر للمجتمع. وبعض الناس ينظرون إلى المسؤولية الاجتماعية للشركات كما أنها تتعارض مع طبيعتها والغرض من الأعمال، بل وتعتبر عقبة أمام التجارة الحرة. وهؤلاءالذين يؤكدون على أن المسؤولية الاجتماعية للشركات تتطابق مع الرأسمالية وتتم لصالح الليبرالية الجديدة ويجادلون بأن التحسينات في الصحة وطول العمر أو وفيات الرضع قد تم إنشاؤها بواسطة النمو الاقتصادي وتنسب إلى المشاريع الحرة. [12]
والبعض من النقاد يروا أن هذه الحجة الليبرالية الجديدة تختلف مع رفاهية المجتمع، وتعتبر عائقا أمام حرية الإنسان. ويزعمون أن هذا النوع من الرأسمالية التي تمارس في كثير من البلدان النامية ما هو الا شكل من أشكال الإمبريالية الاقتصادية والثقافية، مشيرا إلى ان هذه الدول عادة ما تكون أقل حماية في مجال العمل، وبالتالي يقع مواطنيها في خطر أعلى للاستغلال من قبل الشركات متعددة الجنسيات.[13]
وهناك طائفة واسعة من الأفراد والمنظمات التي تعمل في ما بين هذين القطبين. وعلى سبيل المثال، تحالف REALeadership يؤكد أن أعمال القيادة (سواء كانت شركات أو غير ذلك) ماهو الا لتغيير العالم نحو الأفضل.[14] وتَحْملُ العديد مِنْ التقاليدِ الدينيةِ والثقافيةِ التي تجِعل الاقتصادَ لخِدْمَة البشرِ، لذا كُلّ الكيانات الاقتصادية لَها التزامُ إلى المجتمعِ (ومثال على ذلك: -، cf. العدالة الاقتصادية للجميع). وعلاوة على ذلك، كما ذكرنا آنفا، أنصار المسؤولية الاجتماعية للشركات كثيراً ما تشير إلى أن المسؤولية الاجتماعية للشركات يمكن أن تتحسن إلى حد كبير على المدى الطويل بالنسبة لربحية الشركات لأنها تقلل من المخاطر وعدم الكفاءة في حين تقدم مجموعة من المزايا المحتملة مثل تعزيز سمعة العلامة التجارية، وتشجيع الموظفين على المشاركة.
المسؤولية الاجتماعية للشركات والدوافع المشكوك فيها
بعض النقاد يعتقدون أن برامج المسؤولية الاجتماعية للشركات هي التي تضطلع بها الشركات مثل شركة التبغ البريطانية الأمريكية (المتاحة)، [15] وشركة البترول العملاقة [[<POSTER> BP</POSTER>|بريتيش بتروليوم]] (المعروفة لحملاتها الإعلانية العالية عن الجوانب البيئية لعملياتها)، وماكدونالدز (أنظر أدناه) لتشتيت انتباه الرأي العام عن القضايا الأخلاقية التي تطرحها عملياتها الأساسية. كما أنهم يقولون ان بعض الشركات تبدأ برامج المسؤولية الاجتماعية للشركات التجارية التي تتمتع بها للاستفادة من خلال رفع سمعتها مع الجمهور أو مع الحكومة. وكذلك فهى تشير إلى أن الشركات التي توجد فقط لتعظيم الأرباح غير قادرة على النهوض بمصالح المجتمع ككل.[16]
وهناك مصدر آخر للقلق هو عندما تدعي الشركات لتعزيز المسؤولية الاجتماعية للشركات، وتكون ملتزمة بالتنمية المستدامة، بينما في الوقت نفسه تنخرط في ممارسات تجارية ضارة. على سبيل المثال، منذ 1970s، كان هناك شركة ماكدونالدز بالاشتراك مع رونالد ماكدونالد وقد تم اعتبارها مسؤولية اجتماعية لشركات التسويق والعلاقات. وفي الآونة الأخيرة، أصبحت المسؤولية الاجتماعية للشركات على النحو السائد، وكانت الشركة قد عززت برامج المسؤولية الاجتماعية للشركات ذات الصلة والعمل، وغيرها من الممارسات البيئية [17] في كل الأحوال، في مطاعم ماكدونالدز ت موريس، واللورد قضاة حبوب منع الحمل، أيار / مايو، وقضت بأنه من العدل أن نقول ان تعليق ماكدونالدز موظف حول العالم 'ليس سيئاً من حيث الأجر والشروط' [18]، وصحيح أنه 'إذا كان هناك أحد يأكل ما يكفي من الطعام في ماكدونالدز ،افن به نظام غذائي قد يصبح على درجة عالية من الدهون الخ، وهذا يعد خطراً حقيقياً من أمراض القلب.[19]
Shellلَها سياسة سي إس آر المشهورة جداً وكَانتْ رائدة في الحدّ الأدنى الثلاثيِ، لكن هذا لَمْ يمْنعْ فضيحةَ 2004 التي تَتعلّقُ بخَطأ في رواية احتياطيات النفط ،والتي أتلفتْ سمعتَها بجدية وأدّتْ إلى تهمِ النفاقِ.ومنذ ذلك الحين، ومؤسسة شل قد تشارك في العديد من المشاريع في مختلف أنحاء العالم، بما في ذلك إقامة شراكة مع ماركس وسبنسر (المملكة المتحدة) في ثلاثة من الزهور وزراعة الفواكه للمجتمعات في جميع أنحاء أفريقيا.
ويَقترحُ النقّادَ المُهتمّون بالنفاقِ والنفاقِ المتعلّق بالشركاتِ عموماً بأنّ يُحسّنانِ الأوضاع التعليمةَ الحكوميةَ والدوليةَ، بدلاً مِنْ الإجراءاتِ الطوعيةِ، وذلك ضروري لضمان تصرف تلك الشركاتِ بطريقةٍ مسؤولة اجتماعياً.
الدوافع
الشركات هي الدافع لتبني ممارسات المسؤولية الاجتماعية للشركات من عدة عوامل مختلفة.[20]
الأخلاقية الاستهلاكية
يمكن ارتفاع شعبية الاستهلاكية الأخلاقية على مدى العقدين الماضيين على أن تكون مرتبطة بزيادة المسؤولية الاجتماعية للشركات. حيث ازدياد عدد السكان في العالم، لذلك لابد من تخفيض الضغط على الموارد الطبيعية المحدودة المطلوبة لتلبية الزيادة في الطلب على السلع الاستهلاكية (غريس وكوهين عام 2005، 147). والتصنيع في كثير من البلدان النامية هو نتيجة لازدهار التكنولوجيا والعولمة. والمستهلكين أصبحوا أكثر وعيا للآثار البيئية والاجتماعية في حياتهم اليومية واتخاذ القرارات والمستهلكين اليوم يعدوا في مرحلة البداية لاتخاذ قرارات الشراء المتصلة اهتماماتها بالبيئية الأخلاقية. ومع ذلك، فإن هذه الممارسة لا تزال بعيدة عن الاتساق أو العالمية.
العولمة وقوى السوق
كما تسعى الشركات إلى النمو من خلال العولمة، ولكنها تواجه التحديات الجديدة التي تفرض قيودا على النمو والارباح المحتملة. وتعد الأنظمة الحكومية، والتعريفات الجمركية، من القيود البيئية والمعايير المتباينة لماهية الاستغلال في العمل وهي من المشاكل التي يمكن أن تكلف المنظمات الملايين من الدولارات. وعرض بعض القضايا الأخلاقية، تعتبر مجرد عائق مكلف. وتستخدم بعض الشركات منهجيات المسؤولية الاجتماعية للشركات كتكتيك استراتيجي لكسب التأييد الشعبي لتواجدها في الأسواق العالمية، ومساعدتهم على المحافظة على الميزة التنافسية من خلال استخدام مساهماتها الاجتماعية لتوفير مستوى اللاوعي من الاعلان. وتعد(فراي، Keim، Meiners 1986، 105) أماكن ضغط للمنافسة العالمية بشكل خاص على الشركات المتعددة الجنسيات، ليس فقط لدراسة ممارسات العمل الخاصة بهم، ولكن هذه لكامل سلسلة الإمداد ،وذلك من منظور المسؤولية الاجتماعية للشركات.
التوعية والتثقيف الاجتماعي
دور أصحاب المصالح بين الشركات على العمل بشكل جماعي لشركات الضغط الآخذ في التغير. والمساهمين والمستثمرين أنفسهم ،وذلك من خلال الاستثمار المسؤول اجتماعيا وممارسة الضغط على الشركات للتصرف بمسؤولية. وتَأْخذُ أيضاً المنظمات الغير حكومية دورَ متزايدَ، في رْفعُ قوَّةَ أجهزةِ الإعلام والإنترنتِ لزيَاْدَة فحصِهم ونشاطِهم الجَماعيِ حول السلوكِ المتعلّق بالشركاتِ.وذلك من خلال التعليم والحوار، وتنمية المجتمع في عقد الشركات المسؤولة عن أفعالهم (رو 2007).
أخلاقيات التدريب
صعود أخلاقيات التدريب داخل الشركات، والبعض من هو مطلوب من التنظيم الحكومي، وهو سائق آخر في تغيير سلوك وثقافة الشركات. والهدف من هذا التدريب هو مساعدة العاملين على اتخاذ قرارات أخلاقية عندما تكون الإجابات غير واضحة. وتعتقدTullberg بأن البشرية يتم بناؤها ولديها القدرة على الغش والتلاعب، وهو الرأي الذي أخذ من (Trivers 1971، 1985)، وبالتالي الحاجة إلى تعلم القيم والقواعد المعيارية في السلوك البشري (Tullberg 1996). وإنّ المنفعةَ المباشرة أكثر تُخفّضُ إمكانيةَ "الأيدي القذرة" (غرايس وكوهين 2005)، والغرامات والسمعة المتضرّرة لخَرْق القوانينِ أَو المعاييرِ الأخلاقيةِ.وتَرى المنظماتُ أيضاً أن المنفعة الثانويةَ تكون في زيَاْدَة ولاءِ المستخدمِ والاعتزاز في المنظمةِ.كاتيربيلر وأفضل صفقةِ أمثلتها المنظماتِ وهى التي أَخذتْ مثل هذه الخطواتِ (Thilmany 2007).
وعلى نحو متزايد، أصبحت الشركات مهتمة بالعمليات التي يمكن أن تضيف إلى وضوحسياساتِ ونشاطاتِ سي إس آر. وهناك أسلوب واحد هو الذي يزداد شعبيته الا وهو استخدام برامج التدريب على أسس متينة ،من حيث المسؤولية الاجتماعية للشركات وهي قضية رئيسية، وعمل محاكاة مما يمكن أن تلعب دورا في هذا. [بحاجة لمصدر]
القوانين واللوائح التنظيمية
وهناك سائق آخر من المسؤولية الاجتماعية للشركات ألا وهو دور الوسطاء المستقلين، ولا سيما الحكومة، في التأكد من أن الشركات ممنوعة من الإضرار الاجتماعية الجيدة والأوسع نطاقا، بما في ذلك الناس والبيئة. ويُجادلُ نقّاد المسؤولية الاجتماعية للشركات مثل روبرت رايش بأن على الحكومات أن تضع جدول أعمال للمسؤولية الاجتماعية عن طريق القوانين واللوائح التنظيمية التي من شأنها أن تسمح لرجال الأعمال بأن يتصرفوا بمسؤولية.
وتطرح القضايا المحيطة للتنظيم الحكومي مشاكل عدة. فالتنظيم في حد ذاته غير قادر على تغطية كل الجوانب بالتفصيل لعمليات الشركة. وهذا يؤدي إلى عمليات قانونية مرهقة في مستنقع التفسيرات لقانون قابل للنقاش (ساكوني 2004). وتعد جنرال إلكتريك مثال للشركة التي لم تتمكن من تنظيف نهر هدسون بعد تلويثها مع الملوثات العضوية. وتواصل الشركة المجادلة عن طريق الإجراءات القانونية المتعلقة بإحالة المسؤولية، في حين أن التنظيف يظل راكدا. (سوليفان & Schiafo 2005). والمسألة الثانية هي الأعباء المالية التي يمكن أن تضع اللائحة على اقتصاد البلاد. وهذا الرأي الذي يشاطره Bulkeley، والذي يستشهد بأن الحكومة الفيدرالية الأسترالية تتخذ إجراءات لتفادي الامتثال لبروتوكول كيوتو في عام 1997، عن القلق من الخسائر الاقتصادية والمصلحة الوطنية. والحكومة الأسترالية اتخذت موقفا يتمثل في التوقيع على ميثاق كيوتو الذي من شأنه أن يتسبب في مزيد من الخسائر الاقتصادية الكبيرة بالنسبة لاستراليا عن أي دولة أخرى لمنظمة التعاون والتنمية (Bulkeley 2001، م س 436). ويُشيرونَ نقّاد سي إس آر أيضاً بأنّ المنظماتِ تَدْفعُ الضرائبَ إلى الحكومةِ لضمان ذلك المجتمعِ والبيئةِ لَيسا متأثران عكسياً بالفعاليات التجاريةِ.
وتقدم الدنمارك مشروع قانون بشأن المسؤولية الاجتماعية للشركات. 16 ديسمبر 2008، واعتمد البرلمان الدانمركي مشروع القانون مما جعلها إلزامية لأكبر الشركات الدنماركية والمستثمرين والشركات المملوكة للدولة ليشمل معلومات عن المسؤولية الاجتماعية للشركات) في تقاريرها المالية السنوية. وأصبحت متطلبات الإبلاغ نافذا في 1 يناير 2009 [21]
ويجب أن تتضمن المعلومات ما يلي:
• المعلومات على سياساتِ الشركاتَ لسي إس آر أو أَو استثمارات مسؤولة اجتماعياً (SRI)
• معلومات عن كيفية تنفيذ مثل هذه السياسات في الممارسة العملية
• معلومات عن النتائج التي تم الحصول عليها حتى الآن وادارات التوقعات للمستقبل فيما يتعلق بالمسؤولية الاجتماعية للشركات / SRI.
المسؤولية الاجتماعية للشركات / SRI ما زالَ طوعيُ في الدنمارك، وهذا إذا كانت الشركة ليس لديها سياسة ويجب على هذه الدولة أن تجمع المعلومات في هذا الشأن في التقرير المالي السنوي.
المزيد عن القانون الدانماركي بشأن CSRgov.dk
الأزمات وعواقبها
غالبا ما تستلزم أزمة لترسيب الانتباه إلى المسؤولية الاجتماعية للشركات. وهى واحدة من أنشط المواجهات ضد الإدارة البيئية وهي مبادئ Ceres التي نتجت بعد حادثةِ the Exxon Valdez في ألاسكا في 1989 (غرايس وكوهين 2006). وهناك أمثلةُ أخرى تشمل طلاءُ التَسَمّم الرئيسيِ المستعمل من قبل لعبةِ ماتيل العملاقة، والتي تطلبت استدعاء الملايين من لعب الاطفال على مستوى العالم وتسببت في شركة جديدة للشروع في عمليات إدارة المخاطر ومراقبة الجودة. وفي مثال آخر، معادن ماجلان في البلدةِ الأستراليةِ الغربيةِ لإسبيرانس وكَانتْ مسؤولة عن الآلافِ من حوادث التلوّثِ الرئيسيِ القاتلةِ للطيورِ في المنطقةِ.واضطرت الشركة إلى وقف الأعمال فورا والعمل مع هيئات تنظيمية مستقلة لتنفيذ عملية التنظيف.
أولويات أصحاب المصلحة
على نحو متزايد، تُحفّزُ الشركات على أَنْ تُصبحَ مسؤولة اجتماعياً لأن أصحابَ الأسهم الأكثر أهميةً يتوقّعُوا تفْهمهم ويُخاطبوا قضايا الجاليةِ الاجتماعية التي لها علاقة بهم.متفَهْماً أسباب المهمة إلى المستخدمين وتكون عادة الأولويةُ الأولى بسبب منافعِ العملِ المُتَرابَطةِ العديدة والتي يُمْكِنُ أَنْ تُشتَقَّ مِنْ ارتباطِ المستخدمِ المتزايدِ (وبمعنى آخر:. ولاء أكثر، استخداماً ومُحسَّن، واحتفاظ متزايد، لمعدل إنتاج أعلى، وهكذا).ويشمل أصحاب المصلحة الخارجيين الرئيسيين العملاء والمستهلكين والمستثمرين (وخاصة المستثمرين من المؤسسات والهيئات التنظيمية، والأكاديميين، ووسائل الإعلام).
انظر أيضا
• المساءلة
• الإغناء
• رجال الأعمال في الجماعة
• أخلاقيات الأعمال
• فلسفة العمل
• كربون الحياد
• تعويض الكربون
• الضابط الأخضر الرئيسي
• المجتمع المدني
• سلوك الشركات
• الشركات المستفيدة
• حكومة الشركات
• الشخصية المتعلّق بالشركات
• الاستدامة للشركات
• مؤسسة
• Csrwire كندا
• مشاركة العملاء
• الأخلاقية المصرفية
• الوظيفة الأخلاقية
• وظيفة الأخضر
• العمل الشامل
• ليس فقط للربحِ
• منظمة التعاون والتنمية والمبادئ التوجيهية للمؤسسات المتعددة الجنسيات
• اقتصاد الطاقة المتجددة
• الاستدامة
• المؤسسة
• طوعية للامتثال
الحواشي
1. ^ ، D. (1991) إعادة النظر في الأداء الاجتماعي للشركات. أكاديمية إدارة مراجعة، المجلد. 16، رقم 4 (أكتوبر، 1991) [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
2. ^ فريمان، R. الإدارة الاستراتيجية : نهج أصحاب المصلحة. بيتمان، 1984. ردمك : 9780273019138
3. ^ Williams, Cynthia A.; Ruth V. Aguilera (2008). "Corporate Social Responsibility in a Comparative Perspective". In Crane, A., et al. (PDF). The Oxford Handbook of Corporate Social Responsibility. Oxford: Oxford University Press. ISBN 0199211590. [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] Retrieved 2008-03-06.‎
4. ^ Habisch, André; Jan Jonker, Martina Wegner, R. Schmidpeter (eds.) (2005). Corporate Social Responsibility across the Europe. Heidelberg: Springer. ISBN 978-3-540-23251-3.‎
5. ^ الصحة الإنجابية رمادي، DLOwen & KTMaunders، الاجتماعية للشركات الإبلاغ : المحاسبة والمساءلة (هيميل همبستد : برنتيس هول، 1987) ص. تاسعا.
6. ^ Orlitzky, Marc; Frank L. Schmidt, Sara L. Rynes (2003). "Corporate Social and Financial Performance: A Meta-analysis" (PDF). Organization Studies 24 (3): 403–441. London: SAGE Publications. doi:10.1177/0170840603024003910. Retrieved on 2008-03-07.
7. ^ Corporate Social Responsibility and Ethical Careers. University of Edinburgh Careers Service. Retrieved 2008-03-07.
8. ^ بهاتاشاريا، وبناء القدرات، سانكار سين ودانيال Korschun (2008)، "استخدام المسؤولية الاجتماعية للشركات للفوز في حرب لالمواهب ،" سلون للإدارة مراجعة، 49 (2)، 37-44 ؛ "The Good Company"، The Economist، 2005-01-20وصل لهذا المسار 2008-03-07.
9. ^ Kytle، Beth; John Gerard Ruggie (2005). Corporate Social Responsibility as Risk Management: A Model for Multinationals. (PDF) Social Responsibility Initiative Working Paper No. 10.. John F. Kennedy School of Government, Harvard University. Retrieved 2008-03-07.
10. ^ Paluszek، John (April 6-7, 2005). Ethics and Brand Value: Strategic Differentiation. (PowerPoint) Business and Organizational Ethics Partnership Meeting. Markkula Center for Applied Ethics, Santa Clara University. Retrieved 2008-03-07.
11. ^ "الدكتور Tantillo's 30 - الثانية 'كيفية' : كيف يمكن لعلامة تجارية والمسؤولية الاجتماعية للشركات الملابس الأمريكية الطريق "للتسويق الدكتور البلوغ. 28 مارس 2008.
12. ^ Friedman، Milton، "The Social Responsibility of Business is to Increase its Profits"، The New York Times Magazine، 1970-09-13وصل لهذا المسار 2008-03-07.
13. ^ راجع، أكينو، عضو البرلمان ونيوسترو الصخب البرتغال لا فيدا. Teología شبكة أمريكا اللاتينية لا Perspectiva ديلا موجير (سان خوسيه، كوستاريكا : Departamento المسكونية دي التحقيقات، 1992)، وآخرون.
14. ^ ريال قيادة التحالف
15. ^ Friends of the Earth(2005-04-28). "British American Tobacco Report Shows Truth Behind Greenwash". بيان صحفي. وصل إليه في 2008-03-07.
16. ^ McKibben، Bill، "Hope vs. Hype"، Mother Jones، November/December 2006وصل لهذا المسار 2008-03-07.
17. ^ ماكدونالدز المسؤولية الاجتماعية للشركات المعلومات
18. ^ [الاستئناف الحكم p247]
19. ^ [الحكم P264]
20. ^ المسؤولية الاجتماعية للشركات : إنه لم يعد خيارا
21. ^ المركز الدانمركي لالمسؤولية الاجتماعية للشركات في CSRgov.dk الموقع الرسمي
المراجع
هذه المقالة تضم قائمة مصادر أو وصلات خارجية، لكن مازالت مصادرها غير واضحة لعدم وجود روابط مضمنة كافية. رجاء ساعدنا في تحسين المقالة بإضافة المزيد من المصادر الدقيقة في المكان المناسب. (يوليو 2009)
• بانسال، P.، R. روث (2000). "لماذا الذهاب الشركات الخضراء : نموذج لالايكولوجية الاستجابة". في مجلة أكاديمية الإدارة، Vol.43، No.4، ص 717-736.
• Bulkeley، H. (2001)."إدارة التغيرات المناخية : المخاطر والسياسة والمجتمع". المعاملات للمعهد الجغرافيين البريطانيين ، السلسلة الجديدة، Vol.26، No.4، ص 430-447.
• العلامة التجارية الاستراتيجية (2007). "10 أشياء رئيسية لمعرفته حول المسؤولية الاجتماعية للشركات". لندن. pg.47.
• حفاز كونسورتيوم (2002). "ما هي المسؤولية الاجتماعية للشركات؟"
• شبكة المسؤولية الاجتماعية للشركات. "ما هي المسؤولية الاجتماعية للشركات؟"
• Fialka. J(2006)."السياسة والاقتصاد : هل الشركات الكبيرة جديدة تأخذ على الاحترار ؛ بعض الشركات الانتقال من المعارضة إلى تقديم مقترحات بشأن الحد من انبعاثات". وول ستريت جورنال. الصفحه.A.4.
• الحقول، S. (2002)."الأعمال المستدامة يجعل بالدولارات والسنتات". الصحة البيئية وجهات نظر، Vol.110، No.3، ص.A142 - A145.
• جمهورية يوغوسلافيا الاتحادية، وزن شحمي، كلمة المدير العام Keim، الطاقة المتجددة Meiners (1982). "مساهمات الشركات : المحب للأو الربح؟" في مجلة أكاديمية الإدارة، vol.25، No.1، ص 94-106.
• نعمة، D.، كوهين (2005). أخلاقيات الأعمال : مشاكل وقضايا الأسترالية. مطابع جامعة اكسفوردردمك 0195507940.
• محكمة العدل الدولية "كيفية عمل المحكمة".
• بيتس، C. (ed.)، M. كير، R. جاندا، & C. بيتس (2009) المسؤولية الاجتماعية للشركات : تحليل قانوني (تورونتو : يكسيس). ردمك 9780433451150.
• رو، M. ((2007)."مناخ مؤات للعمل الشركات : 1 الكل الجولة القطرية طبعه". الأسترالية. كانبيرا، والقانون pg.14. المقالة على الانترنت
• ساكوني، L. ((2004)والعقد الاجتماعي لحساب المسؤولية الاجتماعية للشركات على النحو الموسع النموذجي لحوكمة الشركات (الجزء الثاني) : الامتثال والسمعة والمعاملة بالمثل. مجلة لأخلاقيات الأعمال التجارية، No.11، p. 77-96.
• سوليفان، N. ؛ Schiafo R. (2005). يتحدث الأخضر، بالنيابة القذرة (ومقال). نيويورك تايمز، 12 يونيو، 2005.
• Thilmany، J. 2007. "دعم الموظفين الأخلاقية". مجلة الموارد البشرية، والمجلد. 52، No.2، أيلول / سبتمبر 2007، الصفحات 105-110.
• Tullberg، S.، J. Tullberg (1996). "وفي الإنسان الإيثار : التناقض بين المعيارية واستنتاجات واقعية". أشغال يدوية خاصة ب، Vol.75، No.2، ص 327-329.
• فيسر، ووكر، D. Matten، M. بوهل، N. Tolhurst (eds.) (2008).من الألف إلى الياء من المسؤولية الاجتماعية للشركات. وايلي. ردمك 978-0-470-72395-1.







بلغ الادارة عن محتوى مخالف من هنا ابلغون على الروابط التي لا تعمل من هنا



توقيع : محمود


التوقيع



السبت 1 مارس - 10:49
المشاركة رقم: #
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو الجوهرة
الرتبه:
عضو الجوهرة
الصورة الرمزية


البيانات
عدد المساهمات : 9325
تاريخ التسجيل : 04/10/2012
رابطة موقعك : houdi@live.co.uk
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
http://www.ouargla30.com


مُساهمةموضوع: رد: المسؤولية الاجتماعية للشركات



المسؤولية الاجتماعية للشركات

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]






بلغ الادارة عن محتوى مخالف من هنا ابلغون على الروابط التي لا تعمل من هنا



توقيع : imad


التوقيع
ــــــــــــــــ


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



الكلمات الدليلية (Tags)
المسؤولية الاجتماعية للشركات, المسؤولية الاجتماعية للشركات, المسؤولية الاجتماعية للشركات,

الإشارات المرجعية

التعليق على الموضوع بواسطة الفيس بوك

الــرد الســـريـع
..
آلردودآلسريعة :





تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

اختر منتداك من هنا



المواضيع المتشابهه