منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب
السلام عليكم ورحمة الله وبركـاتـه

أهلا وسهلا في منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب نحن سعداء جدا في منتداك بأن تكون واحداً من أسرتنا و نتمنى لك الأستمرار و الاستمتاع بالإقامة معنا و تفيدنا وتستفيد منا ونأمل منك التواصل معنا بإستمرار في منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب و شكرا.

تحياتي

ادارة المنتدي

http://www.ouargla30.com


 
الرئيسيةالرئيسية  البوابة*البوابة*  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى ، فيرجى التكرم بزيارةصفحة التعليمـات، بالضغط هنا .كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيعو الإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب .

(الخامس عشر من فيفري) اليوم العالمي لسرطانات الأطفال

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
فقدت كلمة المرور
البحث فى المنتدى
Loading



هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل .

و يسعدنا كثيرا انضمامك لنا ...

للتسجيل اضغط هـنـا


منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب :: °ღ°╣●╠°ღ°.. منتديات التعليم العالي والبحث العلمي ..°ღ°╣●╠°ღ° :: منتدى العلوم الطبية ، البيولوجيا و البيطرة

شاطر
الأربعاء 17 فبراير - 15:25
المشاركة رقم: #
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو الجوهرة
الرتبه:
عضو الجوهرة
الصورة الرمزية


البيانات
عدد المساهمات : 9378
تاريخ التسجيل : 13/06/2012
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:


مُساهمةموضوع: (الخامس عشر من فيفري) اليوم العالمي لسرطانات الأطفال



(الخامس عشر من فيفري) اليوم العالمي لسرطانات الأطفال

لنتعرف معا على أهم السرطانات التي تصيب الأطفال





يصادف اليوم (الخامس عشر من فيفري) اليوم العالمي لسرطانات الأطفال، ومع ازدياد معدلات الإصابة بهذا المرض، سنتحدث عن الآليات التي يحدث فيها السرطان بشكلٍ مبسط ... 

سنتطرق في مقالاتٍ لاحقة لكل نوع من أنواع السرطان عند الأطفال بشيءٍ من التفصيل... 

بدايةً ماهو السرطان؟ 

يتكون الجسم من تريليونات من الخلايا الحيّة التي تنقسم باستمرار لتشكل خلايا جديدة وتموت بشكل مبرمج. 

في السنوات الأولى من حياة الإنسان يكون هذا الانقسام سريعاً ليسمح للجسم بالنمو، ولكن عند البلوغ تقوم معظم الخلايا بالانقسام فقط في حالات ترميم الجروح أو لتعويض خلايا ميّتة أو مخرِّبة، وهذا بسبب ما يُسمّى "آلية الموت الخلوي المبرمج". عند وجود خلل في "آلية الموت الخلوي المبرمج" بسبب عيوب في DNA الخلايا، تبدأ الخلايا بالنمو والتكاثر بشكلٍ غير مسيطَر عليه ممّا يؤدي لتشكل سرطان. 

هناك أنواع عدّة للسرطان ولكن جميعها تشترك بهذه الآلية، حيث تقوم الخلايا السرطانية بالاستمرار بالنمو وتكوين خلايا جديدة شاذّة ممّا يؤدي لتشكيل ورم، والذي قد يكون حميداً أو سرطانياً. ما يميِّز الخلايا السرطانية عن الطبيعية هو قدرتها على الانتشار وغزو أعضاء بعيدةً مما يؤدي لتشكل النقائل (metastasis)، أي تسبب تطور أورام خبيثة بشكل ثانوي بعيداً عن موقع الورم الأصلي.على سبيل المثال، يمكن لسرطان القولون (حيث الورم البدئي) أن يعطي نقائل تصل إلى الكبد عبر الأوعية الدموية ليتشكل ورم ثانوي هناك. أما عن كيفيّة الانتقال، فيتم ذلك بواسطة الدم أو اللمف أو عبر الامتداد للنسيج المجاور. 

بينما الأورام الحميدة لا تستطيع إعطاء نقائل لأعضاء أخرى، هي فقط تعطي أعراض كتلة (كانضغاط وعاء دموي مثلاً ضمن العضو أو انسداد معوي في حال كان الورم على حساب الأمعاء أو في عضو مجاور لها...) دون أن تؤذي وظيفة العضو المصاب. 
تحدث أذيَّة الـ DNA عند الكبار نتيجة عدّة عوامل أهمّها: العوامل البيئية والسلوكية كالتدخين والإدمان وشرب الكحول، التعرض للإشعاعات والمواد الكيميائية كالأصبغة، البنزين، الفورمألدهايد، الإصابة ببعض الفيروسات مثل HIV فيروس نقص المناعة البشري المكتسب و HCV فيروس التهاب الكبد C، والعوامل الوراثية. بينما عند الأطفال يُعتبر الاستعداد الجيني الوراثي العامل الأهم الذي يقود لتخرّب الـ DNA وقد تحدث الإصابة أثناء الحياة الجنينية حتى. 

والآن سنأتي على ذكر أشيع الأورام التي تصيب الأطفال:




* اللوكيميا (ابيضاض الدم) Leukemia:


هو احد انواع السرطان حيث يتكون في الانسجة المسؤولة عن انتاج خلايا الدم، والتي تشمل نقي العظم (Bone marrow) والجهاز اللـمفي (Lymphatic system). يبدا هذا النوع من السرطان بالتكون، عادة، في خلايا الدم البيضاء.

تتمتع كريات الدم البيضاء بقدرة على صد ومحاربة العدوى والتلوثات المختلفة. تنمو هذه الخلايا، بشكل عام، بصورة سليمة للغاية وتنقسم حسب احتياجات الجسم. ولكن، في حالة الاصابة بابيضاض الدم (اللوكيميا)، ينتج نقي العظم في الجسم كمية كبيرة جدا من خلايا الدم البيضاء الشاذة (غير السوية / غير الطبيعية)، التي لا يمكنها ان تقوم بوظائفها كما ينبغي.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



وسرطان الدم (اللوكيميا) ليس مرضا منتشرا عند الاطفال فقط. فلابيضاض الدم (اللوكيميا) اربعة اصناف رئيسية وتشكيلة واسعة من الاصناف الثانوية، جزء منها فقط منتشر لدى الاطفال.


ان تلقي شخص ما تبليغا عن تشخيص اصابته بمرض ابيضاض الدم (اللوكيميا) قد يثير مشاعر القلق والخوف الشديدين، فيما قد تكون مهمة علاج سرطان الدم (اللوكيميا) مركبة ومعقدة، طبقا لنوع سرطان الدم (اللوكيميا) وتبعا لعوامل اخرى عديدة مختلفة. لكن، هنالك طرق متنوعة وموارد كثيرة من شانها مساعدة المريض مواجهة اللوكيميا.


أعراض سرطان الدم



تتنوع اعراض سرطان الدم (اللوكيميا) وتختلف، باختلاف نوع سرطان الدم. ومع ذلك،فالاعراض الشائعة لابيضاض الدم (اللوكيميا) تشمل:





  • الحمى او الارتعاد
  • التعب الدائم، الوهن
  • العدوى المتكررة
  • فـقـد الشهية او انخفاض الوزن
  • انتفاخ الغدد اللمفاوية (Lymphatic nodules)، تضخم الكبد او الطحال
  • سهولة النزف او ظهور الكدمات
  • ضيق النفس خلال النشاط البدني او عند صعود الدرجات
  • ظهور نقاط / بقع صغيرة حمراء اللون على الجلد (نزف محلي، موضعي)
  • فرط التعرق، وخاصة في ساعات الليل
  • اوجاع او حساسية في العظام



تتعلق حدة الاعراض بكمية خلايا الدم الشاذة (غير السوية) وموقع تراكمها. وقد يتغاضى المرء عن العلامات والاعراض الاولية لمرض ابيضاض الدم (لانها تشبه علامات واعراض النزلة الوافدة (الانفلونزا) او امراض شائعة اخرى).




أسباب وعوامل خطر سرطان الدم



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


يصنف الاطباء سرطان الدم، عادة، بطريقتين اثنتين:


1. حسب وتيرة التقدم:


يعتمد التصنيف الاول على وتيرة تقدم المرض.

ابيضاض الدم الحاد / الخطير - في ابيضاض الدم الحاد، خلايا الدم الشاذة هي خلايا دم بدائية غير متطورة ارومة (Blast). هذه الخلايا غير قادرة على القيام بوظيفتها، وهي تميل الى الانقسام بوتيرة سريعة، لذا فان المرض يتفاقم بسرعة. ويتطلب ابيضاض الدم الحاد معالجة قوية ومشددة، يتوجب البدء بها على الفور.

ابيضاض الدم المزمن (Chronic Leukemia)- ينشا هذا النوع من سرطان الدم في خلايا الدم البالغة (المتطورة). هذه الخلايا تنقسم وتتكاثر، او تتراكم، ببطء اكثر ولها قدرة اعتيادية على العمل، طوال فترة زمن معينة. في بعض اصناف ابيضاض الدم المزمن لا تظهر اعراض معينة ويمكن ان يظل المرض خفيا وغير مشخص لبضع سنوات.


2. حسب نوع الخلايا المصابة:


يعتمد التصنيف الثاني على نوع خلايا الدم المصابة.
ابيضاض اللمفاويات (Lymphocytic Leukemia)- يهاجم هذا النوع من ابيضاض الدم الخلايا الليمفاوية، المسؤولة عن انتاج النسيج اللـمفي. يشكل هذا النسيج المركب المركزي في الجهاز المناعي وهو موجود في العديد من اجهزة الجسم، التي تشمل اجهزة الغدد / العقد اللمفاوية (Lymph nodes)، الطحال (Spleen) واللوزتين (Tonsils).


الابيضاض النقوي (Myelogenous Leukemia)- يهاجم هذا النوع الخلايا النقوية (Marrow cells) الموجودة في النخاع الشوكي. هذه الخلايا تشمل الخلايا التي يفترض ان تتطور مستقبلا الى خلايا دم حمراء، خلايا دم بيضاء والخلايا المسؤولة عن انتاج صفيحات الدم (Thrombocyte / Platelet).


الانواع الرئيسية:

انواع ابيضاض الدم (اللوكيميا) الرئيسية هي:


[list="list-style-type: decimal;"]
[*]ابيضاض الدم النقوي (النخاعي) الحاد (Acute Myelogenous Leukemia – AML)- هو اكثر انواع ابيضاض الدم (سرطان الدم) انتشارا. يظهر المرض عند الاولاد وعند الكبار. ويسمى، ايضا، "ابيضاض الدم الحاد غير اللمفاوي" (Acute nonlymphocytic leukemia).
[/list]



[list="list-style-type: decimal;"]
[*]ابيضاض الدم اللمفاوي الحاد (او:ابيضاض اللمفاويات الحاد) (Acute Lymphocytic Leukemia –ALL) - هذا هو النوع الاكثر انتشارا عند الاطفال الصغار. وهو مسؤول عن 75% من حالات الاصابة بسرطان الدم عند الاطفال.
[/list]



[list="list-style-type: decimal;"]
[*]ابيضاض الدم اللمفاوي المزمن (او:ابيضاض اللمفاويات المزمن) (Chronic Lymphocytic Leukemia – CLL)- على الرغم من ان هذا النوع منتشر جدا ويظهر لدى البالغين، اساسا، الا ان المصاب به يمكنه التمتع بشعور جيد طوال عدة سنين دون الحاجة الى اي علاج. وهو لا يظهر لدى الاطفال اطلاقا، تقريبا.


[/list]
[list="list-style-type: decimal;"]
[*]ابيضاض الدم النقوي (النخاعي) المزمن (Chronic Myelocytic Leukemia –CML) - يظهر هذا النوع من ابيضاض الدم (اللوكيميا) بالاساس عند البالغين. ويعزى ظهوره الى خلل في الصبغي (الكروموزوم) المسمى بصبغي فيلادلفيا (Philadelphia Chromosome)، المسؤول عن احداث طـفرة (Mutation) وراثية في الجين BCR ABL.
[/list]


هذا الجين ينتج بروتينا غير سليم يسمى تيروزين كيناز (Tyrosine kinase) ويعتقد العلماء والاطباء بانه هو الذي يمكن خلايا الابيضاض (سرطان الدم) من النشوء والتكاثر. وقد يعاني المصاب بهذا النوع من سرطان الدم (اللوكيميا) من ظهور اعراض قليلة، ان ظهرت اصلا، على امتداد فترة قد تطول اشهر او حتى سنوات، قبل بداية المرحلة التي تنمو فيها خلايا المرض وتتكاثر بسرعة فائقة.


عيوب مزمنة اخرى في الخلايا اللمفاوية:

كما هو الحال في CML، هذه المجموعة من الامراض تسبب ظهور ابيضاض الدم المزمن (Chronic leukemia)، وذلك عن طريق انتاج، مفرط او شحيح، للخلايا اللمفاوية. هذه العيوب المزمنة في الخلايا اللمفاوية تشمل: متلازمة خلل التنسج النقوي (myelodysplastic syndrome)، اضطراب التكاثر النقوي (Myeloproliferative disorder)، كثرة الكريات الحمراء الاولية (Polycythemia vera) والتليف النقوي (Myelofibrosis). مجموعة الحالات الطبية هذه يمكنها ان تؤدي، في نهاية الامر، الى ظهور ابيضاض الدم في النخاع الشوكي.


ثمة انواع اخرى من سرطان الدم، نادرة الظهور، تشمل ابيضاض الخلايا الشعرية (Hairy cells leukemia) والابيضاض الوحيدي النقوي المزمن (Chronic myelomonocytic leukemia).


المسببات غير واضحة:

لا يعرف العلماء، حتى الان، ما هي المسببات الحقيقية لمرض ابيضاض الدم (سرطان الدم). لكن، يبدو انه يتولد ويتطور نتيجة اجتماع عدة عوامل وراثية متنوعة وعوامل بيئية، معا.


يبدا مرض ابيضاض الدم الحاد في خلية دم بيضاء واحدة او في مجموعة صغيرة من الخلايا التي فقدت تسلسل الحمض النووي الريبي المنزوع الاكسجين (دنا) – (Deoxyribonucleic acid - DNA) التابع لها او ان هذا التسلسل معيب (Defective). تبقى هذه الخلايا غير متطورة، لكنها قادرة على التكاثر. ونظرا لانها غير متطورة بما فيه الكفاية، وغير ميتة كما يحدث للخلايا السليمة، فانها تتراكم وتعرقل العمل السليم للاعضاء الحيوية في الجسم. وفي نهاية المطاف، تجهض هذه الخلايا عملية انتاج الخلايا المعافاة والسليمة.


يهاجم مرض ابيضاض الدم المزمن خلايا الدم الاكثر تطورا. هذه الخلايا تتضاعف وتتراكم بصورة ابطا، لذا فان تقدم المرض يكون ابطا، ايضا، لكنه قد يكون قاتلا. ولا يزال المختصون لا يعرفون تماما الاسباب الحقيقية لحدوث هذه العملية.


وفي المحصلة، ينشا نقص في خلايا الدم السليمة والصحية فيحصل التلوث، النزف المفرط وفقر الدم (Anemia). كما ان وجود عدد كبير جدا من خلايا الدم البيضاء من شانه ان يمس بوظيفة نسيج نقي العظم (Bone marrow tissue) والتغلغل الى اعضاء اخرى. وحين تؤدي مثل هذه الحالة الى الموت، فانه يكون عادة نتيجة لفقدان الدم بشكل حاد او نتيجة للعدوى.


العوامل التالية قد تزيد من خطر الاصابة ببعض انواع اللوكيميا:
معالجة مرض السرطان - الاشخاص الذين اخضعوا في السابق لانواع معينة من طرق المعالجة الكيميائية (Chemotherapy) او المعالجة الاشعاعية (Radiotherapy) لمعالجة انواع اخرى من مرض السرطان معرضون للاصابة بانواع معينة من ابيضاض الدم، بعد سنوات عديدة من العلاج.


الوراثة - يبدو ان انحرافات وراثية معينة من شانها ان تؤثر على ظهور مرض ابيضاض الدم. فقد اكتشف ان امراضا وراثية معينة، مثل متلازمة داون (Down syndrome)، تزيد من احتمال الاصابة بابيضاض الدم.


التعرض الى الاشعاعات او الى مواد كيماوية معينة - الاشخاص الذين تعرضوا لمستويات عالية جدا من الاشعاعات، مثل الناجين من انفجار ذري او حادث مفاعل ذري، معرضون، بدرجة كبيرة، للاصابة بابيضاض الدم. كما ان التعرض لانواع معينة من المواد الكيماوية، مثل البنزين الموجود في الوقود الخالي من الرصاص وفي دخان التبغ ويستعمل كذلك في صناعات كيميائية معينة، من شانه ايضا زيادة احتمال الاصابة بانواع معينة من ابيضاض الدم.
وفي كل الاحوال، فان غالبية الاشخاص المعرضين لعوامل الخطر هذه او المنتمين الى مجموعة خطر معينة للاصابة بابيضاض الدم، لا يصابون به. وقسم كبير من الاشخاص المصابين بابيضاض الدم لم يكونوا من بين الذين تعرضوا لعوامل الخطر هذه.



تشخيص سرطان الدم




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


في اغلب الحالات، يشخص الاطباء مرض الابيضاض (اللوكيميا) خلال فحص دم اعتيادي، قبل ان تكون قد ظهرت اي اعراض.

اذا كان الوضع كذلك، او اذا كان الشخص يعاني من اعراض قد تدل على اصابته بابيضاض الدم، فمن المحتمل ان يخضع لواحد او اكثر من الفحوصات التالية:




  • فحص جسماني
  • فحوص دم
  • نمط ظاهري مناعي (Immunophenotype)
  • فحص تكون الخلايا (Cytogenic)
  • خزعة من نقي العظام (Bone marrow biopsy)



ربما تكون هنالك حاجة الى العديد من الفحوصات الاخرى لتاكيد التشخيص ولتحديد نوع ابيضاض الدم ودرجة انتشاره في الجسم.
بعض انواع سرطان الدم (اللوكيميا) مصنفة الى مستويات، تشير على درجة خطورته ومدى تفشيه الجسم. تحديد تصنيف المرض وتدريجه يساعد الطبيب المعالج في وضع برنامج علاج سرطان الدم الامثل والانجع.




علاج سرطان الدم



خلافا لانواع السرطان الاخرى، فان ابيضاض الدم (اللوكيميا) لا يتكون من كتلة نسيجية صلبة يستطيع الطبيب استئصالها والتخلص منها بعملية جراحية. ولذلك، فان علاج سرطان الدم معقد جدا.
ويتعلق مدى التعقيد بعوامل اساسية هي: السن، الوضع الصحي، نوع الابيضاض (اللوكيميا) وهل تفشى الى اعضاء اخرى في الجسم.


اما طرق علاج سرطان الدم المتبعة لمحاربة سرطان الدم فتشمل:



  • المعالجة الكيميائية (Chemotherapy)
  • مثبطات الكيناز (Kinase Inhibitors)
  • المعالجة الاشعاعية (Radiotherapy)
  • زرع النقي (Bone Marrow Transplantation)
  • زرع خلايا جذعية (Stem Cells Transplantation)









* أورام الدماغ والجملة العصبية المركزية:

تعتبر اورام الدماغ لدى الاطفال، اليوم، اكثر انواع الاورام شيوعا بين الاطفال. تتسم اورام الدماغ بظهور علامات مثل الضغط العام في الجمجمة (ضغط داخل القحف - Intracranial pressure)، او اعراض موضعية من الممكن ان تؤدي لاضطراب عصبي معين. من اهم العلامات التي قد تشير لحصول الضغط المتزايد في الجمجمة، هي الصداع والتقيؤ، خصوصا في الصباح. اضافة للنعاس، والنوبات التشنجية (صرعية - Epileptic) غير النموذجية والاضطرابات السلوكية. ترتبط الاعراض الموضعية بمكان حصول الورم وليس فقط بطبيعته. فالاورام التي تكون في الجزء الخلفي تسبب الرنح (Ataxia)، اضطراب تناسق الحركة (Coordination) او ميلان الراس (Torticolis - تصلب الرقبة). يمكن ايضا ان يحدث شلل في اعصاب الجمجمة. ويعتبر شلل العصب السادس، بشكل خاص، احدى العلامات الشائعة لازدياد الضغط في الجمجمة. بالعادة، لا تعتبر الام الراس المتفرقة علامة او اشارة لوجود ورم في الدماغ.

اكثر انواع اورام الدماغ انتشارا لدى الاطفال هي: الورم الارومي النخاعي في المخيخ (Medulloblastoma)، الورم الدبيقي منخفض الدرجة (Low - grade glioma)، والورم النجمي المخيخي (Cerebellar - astrocytoma). يظهر كل واحد من هذه الاورام في نحو 20 ٪ من الحالات. بالمقابل، تشكل نسبة كل واحد من انواع الاورام التالية: ورم جذع الدماغ الدبقي (Brain stem glioma)، الورم البطاني العصبي في المخيخ (Ependymoma)، والورم الدبقي رفيع الدرجة (High grade - glioma) ما بين 10% الى 15% من الحالات. اما بقية انواع الاورام، فتكون التالية: الاورام القحفية البلعومية (Craniopharyngioma)، اورام الغدة الصنوبرية (Pineal gland)، وكذلك عدة انواع نادرة اخرى.


تختلف وتيرة ظهور الاورام، وفقا لاختلاف جيل المصاب.
بالامكان تصنيف اورام الدماغ بناء على صفاتها ومميزاتها 

المجهرية (الميكروسكوبية):


الورم الارومي النخاعي (Medulloblastoma): هو ورم الدماغ الاكثر انتشارا بين الاطفال. وهو ورم خبيث يصيب القسم الخلفي من الدماغ، وينتشر على طول الجهاز العصبي المركزي وعبر سائل الحبل النخاعي (Spinal cord). موه الراس (Hydrocephalus)، اضافة للصداع والقيء خصوصا في الصباح، هي من المؤشرات المميزة لوجود الورم الارومي النخاعي. كذلك يعتبر ميلان الرقبة (Torticolis - تصلب الرقبة) من الاعراض الشائعة.


يعتبر الورم حساسا للاشعاع (Radiation)، ويتطلب شفاؤه الدمج بين استئصال اكبر قدر ممكن منه، وبين العلاج الاشعاعي لمنطقة الراس، الحبل النخاعي وقاعدة الورم. ولانه ليس من المحبذ اخضاع الاطفال للعلاج الاشعاعي، فانه عادة ما تتم الاستعاضة عن ذلك بالدمج بين الاستئصال والعلاج الكيميائي (Chemotherapy) القوي. يزيد العلاج الكيميائي من فرص شفاء المرضى المعرضين لخطورة كبيرة، بما في ذلك المرضى الذين لديهم بقايا ورم بعد عملية الاستئصال، والمرضى الذين تشمل حالتهم المرضية وجود نقائل سرطانية (Metastases). يمكن علاج الورم الارومي النخاعي العادي (Average - risk)، في معظم الحالات، وذلك من خلال العلاج المركب (الذي يدمج بين عدة طرق علاجية).


الورم الاديم الظاهر العصبي البدائي (Primitive Neuroectodermal Tumor - PNET): هو ورم يتالف من ذات نوع الخلايا التي تسبب الورم الارومي النخاعي في المخيخ (Medulloblastoma)، لكنها تظهر في موقع اخر.


ورم الارومات الصنوبرية (Pinealoblastoma): هو احد انواع اورام الـ (PNET) التي تصيب الغدة الصنوبرية.


الورم البطاني العصبي (Ependymoma): ورم عادة ما يصيب القسم الخلفي. قد يظهر ايضا كورم فوق الخيمي (Supra Tentorial) وايضا في الحبل النخاعي. هناك ورم اكثر خبثا، هو الورم البطاني العصبي الكشمي (Anaplastic Ependymoma). اهم علاج لهذا الورم هو العملية الجراحية والعلاج الاشعاعي، وهو محبذ بشكل خاص عند الاصابة بالاورام في القسم الخلفي، اضافة للمتابعة والمراقبة المنتظمة من خلال التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) كل بضعة اشهر. عادة ما يكون ظهور المرض مجددا موضعيا، ولذلك فان العلاج الاشعاعي لكل الجهاز العصبي، يعتبر امرا غير ضروري، وزائد عن الحاجة.


الاورام الدبقية (Glial tumors): الورم النجمي (Astrocytomas) هو اكثر انواع الاورام الدبقية انتشارا. من الاورام الاقل خبثا، هنالك الورم النجمي الليفي (Fibrillary astrocytomas)، بينما يعتبر الورم النجمي الكشمي (Anaplastic Astrocytoma) من الاورام المتوسطة الخبث. اما الاورام عالية ​​الخبث، فمنها مرض الورم الارومي الدبقي متعدد الاشكال (Glioblastoma Multiforme).


لدى الكبار، يتطور الورم النجمي ذو الخباثة المنخفضة مع الوقت، وهو عادة ما يتحول لورم اكثر خبثا، الا ان هذا التطور لا يحدث لدى الاطفال. يتم علاج الورم النجمي الخبيث لدى الاطفال من خلال الاستئصال (ان امكن)، بالاضافة للعلاج الاشعاعي. كذلك، حقق العلاج المدمج بالتامازولاميد (Tamazolamide) نتائج جيدة.


اورام نجمية مصفرة متعددة الاشكال (Pleomorphic Xanthastrocytoma - PXA)، ورم دبقي عقدي (Ganglioglioma)، اورام الخلايا العصبية المركزية (Central neurocytoma)، اورام الظهارة العصبية ذات التشوه الجنيني (Dysembrioblastic neuroepethelial tumor)، اورام نجمية تحت البطانة العصبية (Sub - ependymal astrocyroma) (اورام نجمية ضخمة الخلايا - Giant cell astrocyroma) هي اورام خبيثة قليلة الحدة في الدبقية. من الممكن ان تعاود هذه الاورام الظهور مجددا، لكن موضعيا، بعد استئصالها بشكل جزئي. اما بعد الاستئصال الكامل، فانه عادة ما يتم الشفاء التام.


اورام جذع الدماغ (Brain stem tumors): بالامكان تصنيف اورام الدماغ الجذعية الى فئتين رئيسيتين:


1. الورم المنتشر الذي يؤدي لانتفاخ جذع المخ، في منطقة الجسر (Pons) بالعادة. انه اكثر الاورام انتشارا، واكثرها خبثا. يتم تشخيصه بواسطة التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI)، وعند ملاحظة الاعراض المرضية السريرية. لا حاجة لاخذ خزعة (عينة - Biopsy).


يساعد العلاج الاشعاعي بالتخفيف من الحالة المرضية بشكل مؤقت. بالعادة، لا يمكن وقف تطور الورم، ويحصل تطور المرض في غضون فترة زمنية قصيرة نسبيا.


2. الورم الذي يتالف من الاورام المحددة و/او الكيسية (Cyst). عادة ما تكون هذه الاورام حميدة، وتستجيب بشكل جيد لعملية الاستئصال مع او بدون العلاج بالادوية، وفقا لحجم المنطقة المستاصلة. تسبب اورام السقف (Tectum) موه الراس (Hydrocephalus) عن طريق سد الممر بين البطينين (Ventricle) الثالث والرابع. بالامكان مراقبة ومتابعة مشكلة موه الراس، وعلاجها عن طريق الافتغار بواسطة المنظار الداخلي في قاعدة البطين الثالث.


الورم النجمي شعري الخلايا (Pilocytic astrocytoma): من الاورام التي تظهر لدى الاطفال فقط. ذات قدر قليل من الخبث، وهي بالعادة لا تعاود الظهور مجددا، كما تفعل الاورام الاكثر خبثا. يؤدي استئصال هذه الاورام بشكل كامل الى الشفاء التام. من اجل علاج بعض الاماكن المحددة، مثل المسارات البصرية، تم تطوير بعض الطرق العلاجية الكيميائية "اللطيفة" التي تحظى باستجابة جيدة، خصوصا في سن مبكرة.


اورام الجهاز البصري (Optic tract / Chiasmatic / Hypothalamic tumors): بعض هذه الاورام تظهر على شكل محدودية في الرؤية، بينما تاتي الاورام الاخرى على شكل المتلازمة البينية الدماغية (Diencephalic syndrome - الاطفال المفرطون بالحركة، دون ازدياد وزنهم الى حين تلقي العلاج الكيميائي). اذا كان الورم عدوانيا، يتم علاجه كيميائيا. اما في العمر الاكبر، فان العلاج يتضمن استخدام الاشعاع ايضا.


الاورام النجمية في المخيخ (Cerebellar astrocytoma): هي اورام نجمية حميدة، تظهر على شكل كتلة صلبة او كيسة (cyst) مرافقة. ادت المعرفة بان الجزء الكيسي من هذه الاورام هو افراز خبيث للعقيدة الجدارية (Mural nodule)، لحصر الاستئصال بالجزء الصلب فقط، دون ازالة الكيسة ودون استخدام العلاج الاشعاعي بعد الجراحة. زاد هذا النهج الجديد، بشكل ملحوظ، نسبة الاطفال الذين تم شفاؤهم، مع تقليل اضرار العملية بشكل كبير.


الورم القحفي البلعومي (Craniopharyngiomas): هو ورم حميد مصدرة الخلايا القرابية (Theca) التي تنمو في منطقة فوق الغدة النخامية (Hypophysis). يمتاز هذا النوع من الورم بوجود مكون صلب، متكلس (Clacified) وكيسي مليء بسائل يشبه زيت المحركات. على الرغم من الطبيعة الحميدة للورم فانه يميل الى الانتشار في الاوعية الدموية، في دائرة ويليس (circle of Willis)، في الاعصاب، في التصالبية البصرية (Chiasma) وفي الوطاء (Hypothalamus). يتضمن العلاج المتعارف عليه لهذا الورم، عملية استئصال. واذا كانت هنالك بقايا للورم يتم استخدام العلاج الموضعي بالاشعة.


الاورام العصوية (Rhabdoid [atypical teratoid] tumor): هي اورام تصيب المخيخ وتظهر عند الاطفال الرضع. وقد تم تشخيصها لاول مرة في الكلى لدى الرضع دون سن الثانية كاورام على اسم (Wilms)، وهي لم تكن تستجيب للعلاج. تشبه الصورة المجهرية لهذه الاورام، الى حد كبير، صورة اورام العضلات. تشمل طريقة العلاج ادوية معينة تعتبر غير فعالة في علاج اورام الدماغ، مثل اسيتينوميسين (Actinomycin D) (D) وادرياميسين (Adriamyci)، الا انها كانت ناجعة في علاج هذا الورم بالذات. كذلك، بامكان العلاج بالادوية ان يساعد بعض الاطفال المصابين بهذا الورم على الشفاء.


الورم الدبقي العقدي المكون للنسيج الليفي عند الاطفال (Desmoplastic Infantile Ganglioglioma): هي اورام يكون مظهرها الاولي خبيثا، وتظهر على شكل ورم كيسي كبير في منطقة الدماغ الامامية. يكون راس الاطفال الذين يعانون من هذا النوع من الاورام كبيرا، كما تصيبهم نوبات من التشنج. تصبح امكانية الشفاء التام جيدة بعد استئصال الورم فقط.


اورام الضفيرة المشيموية (Choroid plexus papillomas Carcinomas): تحتوي هذه الاورام على العديد من الاوعية الدموية. يمكن شفاء الورم الحليمي (Papilloma) عن طريق جراحة واسعة النطاق. اما من اجل علاج السرطانات (جمع "سرطانة" - Carcinoma – وهي اورام خبيثة غازية) فيجب دمج العلاج الجراحي مع العلاج الكيميائي. 



اورام الخلايا المنتشئة - الجرثومية (Germ cell tumors):

ا. الاورام الانتشائية (Germinomas) هي اورام تصيب الغدة الصنوبرية ( Pineal gland )، او منطقة فوق السرج التركي ( Suprasellar ) في بعض الاحيان. تفرز هذه الاورام احيانا مؤشرات على وجود الورم، مثل (Alpha - feto - protein) او ((HCG، وهي حساسة بشكل خاص للاشعاع. عندما يشمل العلاج الاشعاعي الجهاز البطيني ايضا (Ventricular)، يتم دمجه مع العلاج الكيميائي، وتكون احتمالات نجاح العلاج كبيرة جدا.



ب. Pineal non germ cell tumors اكثر مقاومة للعلاج بالاشعة. من بينها ما يلي :


اورام مسخية (teratomas)، اورام الكيس المحي (Yolk sac tumors)، السرطانة المشيمائية الجنينية (Embryonal Choriocarcinomas) والاورام مختلطة الخلايا (Mixed cell tumors). تفرز علامات ورمية وتتطلب معالجة اكثر عدوانية من العلاج الاشعاعي والعلاج الكيميائي.


ساعد استخدام الاساليب المخبرية الحديثة، لا سيما اساليب الميكروبيولوجيا (Microbiology) مثل ميكرو ارايس (Microarrays) والتقنيات السيتولوجية (Cytology) المتطورة، على تغيير تعريف الامراض والعلاجات لاورام الدماغ عند لاطفال. من المتوقع في المستقبل القريب حصول تغيير جذري في العلاج، مع الامل بحصول تحسن كبير في نتائج العلاج.


يحتاج الاطفال الذين يعانون من اورام الدماغ الى العلاج المتواصل، الذي يقدمه لهم مختصون من مختلف الاقسام العلاجية. فهم بحاجة الى تتبع جراحي عصبي، ورمي (Oncologic)، عصبي، تاهيلي وعيني (بصري) عصبي (Neuro Ophthalmology). كذلك، يحتاج البعض لعلاج الصرع (epilepsy) والدعم المهني والعاطفي. اضافة للحاجة لطاقم اعادة تاهيل من مجالات متعددة، مثل العلاج الوظيفي، العلاج الطبيعي (Physiotherapy) وعلاج النطق. كما من المهم جدا تدخل العاملة الاجتماعية.








* ورم الأرومة العصبية Neuroblastoma: 



هو سرطان يصيب الجهاز العصبي الودي الذي يتشكل في الغدة فوق الكلوية (الكظر) (adrenal gland) وعلى جانبي العمود الفقري، ابتداء من المرحلة الجنينية وخلال مرحلة الطفولة.

قد تكون الاصابة موضعية او قد تنتشر الى الكبد، العظام، نقي العظم (bone marrow)، العقد الليمفاوية والجلد. في احد الاشكال النادرة من الورم الارومي العصبي، ذي المواصفات البيولوجية الخاصة، والذي يصيب الاطفال تحت جيل السنة، يختفي الورم تلقائيا. 



أعراض ورم ارومي عصبي

يتمثل الورم بظهور كتلة صلبة في البطن، نزيف حول العين، او الام في العظام.

تشخيص ورم ارومي عصبي



يتم التشخيص بواسطة اخذ عينة (خزعة - piobsy) وفحص النخاع العظمي (نقي العظم).


يحتوي بول غالبية المصابين على حمض الفانيليل مانديليك (vanillylmandelic acid - VMA) او حمض الهمومفانيليك (Homovanillic acid – HVA)، وهي مواد اتية من خلايا الورم، حيث ينخفض تركيز هاتين المادتين في البول مع تقدم العلاج. اما تحديد مدى انتشار المرض، فيتم من خلال اجراء فحص بالامواج فوق الصوتية (الاولتراساوند)، تصوير الاشعة المقطعية (CT) او فحص الرنين المغنطيسي (MRI).
كيف يتم اجراء فحص الـ CT 




الـ (MIBG) هي مادة يتم حقنها من خلال الوريد وتتجمع داخل خلايا الورم الارومي العصبي. ويساهم التصوير التخطيطي بمساعدة هذه المادة في الكشف عن الخلايا السرطانية في مختلف اعضاء الجسم.
ونظرا لان السرطان الارومي العصبي يميل للانتشار في نقي العظم ايضا، فان المرضى يخضعون لعملية اخذ عينة (اختزاع) من النخاع العظمي، بواسطة ادخال حقنة كبيرة الى عظم الحوض تحت التخدير.




علاج ورم ارومي عصبي



يتعلق العلاج بمدى انتشار الورم وببعض المقاييس البيولوجية التي تتضمن التغييرات الكروموزومية وبالجينات في الخلايا السرطانية. كل هذه الامور تعطي توقعا لمدى حدة الاصابة وخطورتها.


عندما ينجح الجراح في استئصال الكتل الورمية وعندما لا يكون الورم منتشرا, فان العلاج ينتهي بالعملية الجراحية.


عندما لا ينجح الطبيب الجراح باستئصال الورم، او عندما يكون المرض منتشرا، تكون احتمالات الشفاء قليلة. العنصر الاساسي في العلاج هو العلاج الكيميائي المركب من عدة ادوية، وعلى عدة دورات علاجية.


تمتد فترة العلاج لعدة اشهر، بعدها تتم محاولة لاستئصال الورم الاولي (الاساسي) اذا لم يكن قد تم استئصاله بعد التشخيص مباشرة. 



في بعض الحالات تتم عملية زرع نقي عظم ذاتية. يتضمن هذا العلاج اعطاء الادوية الكيميائية بتركيز عال جدا من اجل القضاء على كل بقايا المرض. ونظرا لان هذا العلاج يسبب ضررا غير قابل للاصلاح لجهاز انتاج خلايا الدم، فانه يتم ادخال خلايا جذعية (Stem cells), والتي تم تجميدها خارج الجسم مسبقا، الى دم المريض، وذلك من اجل ان تؤدي في النهاية لترميم منظومة انتاج الدم.


هذا العلاج يتطلب المكوث في المستشفى لفترة شهر تقريبا، في قسم خاص. ونظرا لتعقيده، يتم توفير طاقم طبي خاص وظروف خاصة للمريض.


في قسم من الحالات تتم اضافة العلاج الاشعاعي في موقع ظهور الورم الاساسي.


كذلك، فان اعطاء المريض جرعات من الفيتامين (A) الذي يساهم في القضاء على الخلايا السرطانية والعلاج بواسطة مضادات معينة لخلايا الورم الارومي العصبي، قد تكون جزءا من العملية العلاجية.








*الورم الارومي الكلوي أو ورم ويلمز (Wilms):

هو اكثر انواع اورام الكلية الخبيثة انتشارا لدى الاطفال. ما تشكل نسبته 6% من مجمل الاورام الخبيثة التي تصيب الاطفال.أعراض الورم الارومي الكلوي

يتم تشخيص هذا الورم في جيل ثلاث سنوات تقريبا. وغالبا ما يتنبه الاهل لوجود كتلة ورمية في البطن خلال استحمام الطفل او الباسه. من العلامات المميزة الاخرى التي ترافق المرض: الام في البطن، تبول مع نزيف دموي، ارتفاع الحرارة بشكل غير مبرر، ارتفاع ضغط الدم والتعب الزائد. ولدى بعض المرضى الذين اصيبوا بورم ويلمز، تظهر دلائل خلقية مثل اختفاء بؤبؤ العين او عيوب في المسالك البولية او حتى اعاقة عقلية وغيرها...



تشخيص الورم الارومي الكلوي



يتم التاكد من وجود ورم في البطن بواسطة التصوير المقطعي المحوسب مثل الـ (CT) او الامواج فوق الصوتية (الاولتراساوند) لمنطقة البطن. بعد الفحص يتم اجراء عملية لاستئصال الورم وفحص البطن مجددا، من اجل تحديد مدى انتشار المرض ومدى خطورة الورم، وبناء على ذلك تتم ملائمة العلاج.





علاج الورم الارومي الكلوي



لقد طرا خلال السنوات الـ 50 الاخيرة، ارتفاعا ملحوظا على نسب الشفاء من ورم ويلمز الذي تحول من مرض قاتل الى مرض يشفى منه تماما نحو 90% من المصابين به.


ينبع هذا التقدم في العلاج من تحسين طرق الجراحة والعلاج الاشعاعي، ولكن في الاساس، نتيجة لدمج هذه العلاجات مع العلاج الكيميائي الذي يتم حقنه من خلال الوريد، والذي يمنع حصول مضاعفات او انتقال المرض الى الرئتين والعظام. خلال السنوات الثلاثين الاخيرة، يتم علاج مرضى ورم ويلمز وفق بروتوكولات متفق عليها بين كبريات المجموعات البحثية: مثل مجموعة القومية لدراسة وروم وليلمز (The National Wilms Tumor Study - NWTS) (NWTS) في الولايات المتحدة، والجمعية الدولية لاورام الاطفال (International Society of Pediatric Oncology – SIOP) في اوروبا.


واما اهم المبادئ المتبعة التي تشكل اساسا لكل البروتوكولات فهي:


[list="list-style-type: decimal;"]
[*]كلما زاد انتشار المرض ومدى خطورته، كلما كانت الحاجة اكبر لعلاج اكثر كثافة وقوة، اي علاج مؤلف من عدد اكبر من الادوية، بجرعات اكبر، ولفترة اطول.
[/list]



[list="list-style-type: decimal;"]
[*]مرة كل بضع سنوات، يتم تقييم العمل وفق بروتوكولات العلاج بناء على النتائج: يستخلصون العبر ويحسنون العلاج، بحيث يكون التوجه: الحد الادنى من العلاج في الحالات التي تبدو بسيطة، وعلاج اوسع واكثر شمولية في الحالات التي يتبين من الفحوص الاولية ان نتائجها غير مرضية.
[/list]


خلال العقد الاخير كانت هنالك ثورة في فهم التركيبة الوراثية والبيولوجية الجزيئية لورم ويلمز.


اما اليوم، فان هنالك معلومات كثيرة حول عدد من الجينات، بالاخص كروموزومي 11 و 17 المرتبطين بنشوء المرض، ومن الممكن ان يؤدي هذا الفهم لتعزيز احتمالات الشفاء التام من المرض.




















=







بلغ الادارة عن محتوى مخالف من هنا ابلغون على الروابط التي لا تعمل من هنا



توقيع : houdib69


التوقيع
ــــــــــــــــ


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



الأربعاء 17 فبراير - 15:31
المشاركة رقم: #
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو الجوهرة
الرتبه:
عضو الجوهرة
الصورة الرمزية


البيانات
عدد المساهمات : 9778
تاريخ التسجيل : 17/10/2012
رابطة موقعك : ouargla
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:


مُساهمةموضوع: رد: (الخامس عشر من فيفري) اليوم العالمي لسرطانات الأطفال



(الخامس عشر من فيفري) اليوم العالمي لسرطانات الأطفال

بارك الله تعالى فيك اخي الكريم.......وثقل ميزانك بما تفعله من
مجهود في الدعوة لدين الله تعالى
تقبل مني مرورا متواضعا
وأسأل الله تعالى أن يجازيك علي عملك هذا خير الجزاء..






بلغ الادارة عن محتوى مخالف من هنا ابلغون على الروابط التي لا تعمل من هنا



توقيع : nadiab


التوقيع
ــــــــــــــــ


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



الكلمات الدليلية (Tags)
(الخامس عشر من فيفري) اليوم العالمي لسرطانات الأطفال, (الخامس عشر من فيفري) اليوم العالمي لسرطانات الأطفال, (الخامس عشر من فيفري) اليوم العالمي لسرطانات الأطفال,

الإشارات المرجعية

التعليق على الموضوع بواسطة الفيس بوك

الــرد الســـريـع
..
آلردودآلسريعة :





تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

اختر منتداك من هنا



المواضيع المتشابهه