منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب
السلام عليكم ورحمة الله وبركـاتـه

أهلا وسهلا في منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب نحن سعداء جدا في منتداك بأن تكون واحداً من أسرتنا و نتمنى لك الأستمرار و الاستمتاع بالإقامة معنا و تفيدنا وتستفيد منا ونأمل منك التواصل معنا بإستمرار في منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب و شكرا.

تحياتي

ادارة المنتدي

http://www.ouargla30.com


 
الرئيسيةالرئيسية  البوابة*البوابة*  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى ، فيرجى التكرم بزيارةصفحة التعليمـات، بالضغط هنا .كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيعو الإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب .

مدخل مفاهيمي للاتصال التنظيمي

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
فقدت كلمة المرور
البحث فى المنتدى
Loading



هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل .

و يسعدنا كثيرا انضمامك لنا ...

للتسجيل اضغط هـنـا


منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب :: °ღ°╣●╠°ღ°.. منتديات التعليم العالي والبحث العلمي ..°ღ°╣●╠°ღ° :: منتدى الجامعة و البحوث والمذكرات ومحاضرات

شاطر
الخميس 10 مارس - 20:11
المشاركة رقم: #
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو الجوهرة
الرتبه:
عضو الجوهرة
الصورة الرمزية


البيانات
عدد المساهمات : 11004
تاريخ التسجيل : 08/10/2012
رابطة موقعك : ffff
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:


مُساهمةموضوع: مدخل مفاهيمي للاتصال التنظيمي



مدخل مفاهيمي للاتصال التنظيمي

مدخل مفاهيمي للاتصال التنظيمي




الخطة :


المبحث الأول : مـــاهية الاتصـــال التنظيمـــي
المطلب الأول : مفهوم الاتصال التنظيمي
المطلب الثاني : نشأة الاتصال التنظيمي
المطلب الثالث : أهمية الاتصال التنظيمي
المطلب الرابع : أنواع الاتصال التنظيمي
المطلب الخامس: أهداف الاتصال التنظيمي
المبحث الثاني : آليــــة الاتصـــال التنظيمــي
المطلب الأول : نماذج الاتصال التنظيمي
المطلب الثاني : وسائل الاتصال التنظيمي 
المطلب الثالث : وظائف الاتصال التنظيمي 
المطلب الرابع : معوقات الاتصال التنظيمي
الخاتمة


1. محمد أبو سمر : الاتصال الإداري ، دار أسامة ،ط1، الأردن – عمان ، 2009. 
2. ناصر دادي عدون : الاتصال و دوره في كفاءة المؤسسة الاقتصادية ، دار المحمدية ، ط1، الجزائر 2004 . 
3. بشير العلاق ، الاتصال في المنظمات العامة ، دار اليازوري ، ط1، الأردن – عمان ، 2009 
4. بوحنية قوي ، الاتصالات الإدارية داخل المنظمة المعاصرة ، ديوان المطبوعات الجامعية ، الجزائر ، 2010. 
5. ناصر قاسيمي ، الاتصال في المؤسسة دراسة نظرية و تطبيقية ، ديوان المطبوعات الجامعية ، ط1، الجزائر ، 2011. 
6. مصطفى حجازي وعبد الرحمان البريدي ، الاتصال الفعال في العلاقات الإنسانية والإدارة ، المؤسسة الجامعية للدراسات والنشر والتوزيع ، ط2، بيروت ، 1997. 
7. شعبان فرج ، الاتصالات الإدارية ، دار أسامة ،ط1، عمان ،2009. 
8. عبد الله محمد عبد الرحمان،إدارة المؤسسات الاجتماعية،دار المعرفة الجامعية،مصر،2009.
9. ثروت مشهور ، استراتيجيات التطوير الإداري ، دار أسامة ، ط1، عمان ، 2010. 
10. طلعت إبراهيم لطفي،علم اجتماع التنظيم،دار غريب،مصر،2007.
11. بوفلجة غياث ، مقدمة في علم النفس التنظيمي،ديوان المطبوعات الجامعية، الجزائر.
12. كامل محمد المغربي ، السلوك التنظيمي مفاهيم وأسس سلوك الفرد والجماعة في التنظيم،دار الفكر للنشر والتوزيع، عمان،ط 3 ،2004.
13. شعبان علي حسين السيسي، السلوك التنظيمي بين النظرية و التطبيق، المكتب الجامعي ، ط1 .الإسكندرية ، 2009.
14. شريف الحموي ، مهارات الاتصال ، دار يافا العلمية ، ط1، عمان ، 2007




المعاجم
15. خلادي عبد القادر وآخرون، المغيث معجم قانون تكنولوجيات الاعلام والاتصال (عربي-فرنسي-انجلزي)، وزارة التعليم العالي والبحث العلمي،ط1، 2008.


المجلات والدوريات
16. ياسين محجر والهاشمي لوكايا، مجلة العلوم الإنسانية والاجتماعية،مطبعة جامعة قاصدي مرباح ورقلة، العدد 7 ، 2012.
17. رويم فائزة ومهيري بلخير،مجلة العلوم الإنسانية والاجتماعية، مطبعة قاصدي مرباح ورقلة، عدد خاص الملتقى الدولي حول المعاناة في العمل.
18. الطاهر خرف الله ونخبة من الأساتذة، الوسيط في الدراسات الجامعية، الجزء 12 ، دار هومه للنشر والتوزيع،ط1، الجزائر،2006. 
الأطروحات والرسائل
19. شريبط الشريف محمد، الاتصال التنظيمي وعلاقته بالولاء التنظيمي ، رسالة ماجستير، جامعة منتوري محمد قسنطينة،كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية،قسم علم النفس وعلوم التربية والأرطفونيا، 2009/2008.
20. طبيش ميلود ، الاتصال التنظيمي وعلاقته بالتفاعل الاجتماعي للعاملين بالمؤسسة،رسالة ماجستير، جامعة قاصدي مرباح ورقلة،كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية،قسم علم الاجتماع،2010/2009.
محاضرات
21. خالد زعموم، الاتصال التنظيمي ،جامعة الشارقة ،2010/2009. 
22. الخامسة رمضان،الاتصال التنظيمي، سنة ثالثة علاقات عامة،قسم العلوم الإنسانية،كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية، جامعة قاصدي مرباح ورقلة، 2012/2013




تعتبر الاتصالات في أي منظمة من المنظمات همزة الوصل الرابطة لهذه المنظمات لما تقوم به من مهام ووظائف ،لذا يعد الاتصال التنظيمي شريان المنظمة النابض، حيث لا يمكن لأي منظمة أن تحقق أهدافها، دون وجود شبكة اتصالات إدارية خاصة ، بل إنه من الصعب جدا أن يتصور الإنسان وجود أي تنظيم دون وجود أشكال من الاتصالات تنتقل من خلالها المعلومات بين الموظفين والمرؤوسين، 
و أي قصور في نظام الإيصالات من شأنه أن يعطل أو يؤخر سير الإدارات ،حيث تقوم العمليات الإدارية على نقل و تبادل المعلومات 
والبيانات ،التي تعد جوهر عمل القائد الإداري في المنظمة،و يتوقف نجاح أي منظمة في تحقيق أهدافها على مدى نجاحها في عملية الاتصال ، لنحاول في هذا الموضوع معرفة المدخل المفاهيمي للاتصال التنظيمي، وفق هذه الإشكالية : 
ما لمقصود بالاتصال التنظيمي وآلياته داخل المنظمــة؟






المبحث الأول : مـــاهية الاتصـــال التنظيمـــي
المطلب الأول : مفهوم الاتصال التنظيمي
المطلب الثاني : نشأة الاتصال التنظيمي
المطلب الثالث : أهمية الاتصال التنظيمي
المطلب الرابع : أنواع الاتصال التنظيمي
المطلب الخامس: أهداف الاتصال التنظيمي


المبحث الأول : مـــاهية الاتصـــال التنظيمـــي
المطلب الأول : مفهوم الاتصال التنظيمي.
1.تعريف الاتصال:
عرف مايكل ويسترون ((M.weestroun الاتصال بأنه:" الاتصال هو نقل المعاني وتبادلها بأي أسلوب يفهمه أطراف الاتصال ويتصرفون وفقه بشكل سليم" عرف انجل باركنسون ( A . Parkinsson ) " هو عملية منظمة ونمطية وعفوية أيضا تنطوي على إرسال و تحويل معلومات وبيانات من جهة إلى جهة أخرى ، شريطة أن تكون البيانات و المعلومات المحولة مفهومة ومستساغة من المستهدفين بها " 
كما عرف العلاق أحد ركائز التوجيه حيث ينطوي على تدفق المعلومات والتعليمات والتوجيهات والأوامر والقرارات من فرد أو مجموعة إلى أفراد أو مجاميع بغرض الإبلاغ،أو التأثير،أو إحداث التغير باتجاه بلوغ أهداف مسبق. 
"هو عملية نقل المعلومات من شخص إلى آخر أو آخرون"1
"عبارة عن تبادل الأفكار والآراء والمعلومات بين الأفراد بواسطة الوسائل الشفهية، وغير الشفهية وذلك للتأثير على السلوك وتحقيق النتائج المطلوبة". 2
تعريف د. القرنـي:سلوك أفضل السبل والوسائل لنقل المعلومات والمعاني والأحاسيس والآراء إلى أشخاص آخرين والتأثير في أفكارهم وإقناعهم بطريقة لغوية أو غير لغوية،وله ثلاث عناصر ( المرسل-الرسالة-المستقبل). 3
1 بشير العلاق ، الاتصال في المنظمات العامة ، دار اليازوري ، ط1، الأردن – عمان ، 2009 
2شعبان فرج ، الاتصالات الإدارية ، دار أسامة ،ط1، عمان ،2009. ص 05
3نفسه،ص 07
الاتصالات هي عملية نقل الأوامر والتوجيهات والمعلومات والتقارير والأفكار والآراء والاقتراحات وما شابهما من مستوى إداري آخر،ومن مسؤول داخل الهيكل التنظيمي إلى آخر،وتأخذ الاتصالات عدّة اتجاهات.1 
الاتصال هو كل معلومة متبادلة أو موجهة بين عدد محدود من الأطراف عن طريق خدمة من الخدمات. 2
نجرو (Negro) يعرف الاتصال بأنه" العملية التي تجعل أفكار الشخص ومشاعره معروفه للآخرين"
فليبو((Flepo"العملية التي من شأنها التأثير في الغير حتى يفسر فكره بالطريقة التي يعنيها المتكلم أو الكاتب". 3
2.تعريـــف التنظـــيم :
تعريف ميلـــر:"يعرف التنظيم بأنه مجموعة مرتبة ومدربة من الأشخاص للقيام بعمل مشترك،بحيث يفهم بعضهم بعض عن طريق إشراكهم جميعاً في انتقاء معلومات معينة بحيث تربطهم وحدة الدافع والمصلحة،ويظهر ذلك من خلال استعدادهم التام لطاعة من يتولى قيادتهم.4 
تعريف أمتاي اتزيوني"عرف التنظيم بأنه وحدة اجتماعية يتم إنشاؤها من أجل تحقيق هدف معين" 5 
. 1بوحنية قوي ، الاتصالات الإدارية داخل المنظمة المعاصرة ، ديوان المطبوعات الجامعية ، الجزائر ، 2010. 
2خلادي عبد القادر وآخرون، المغيث معجم قانون تكنولوجيات الاعلام والاتصال (عربي-فرنسي-انجلزي)، وزارة التعليم العالي والبحث العلمي،ط1، 2008.ص 13
3محمد أبو سمر : الاتصال الإداري ، دار أسامة ،ط1، الأردن – عمان ، 2009ص 10
4عبد الله محمد عبد الرحمان،إدارة المؤسسات الاجتماعية،دار المعرفة الجامعية،مصر،2009.ص .139
5طلعت إبراهيم لطفي،علم اجتماع التنظيم،دار غريب،مصر،2007.ص 26
إن لفظ أو مصطلح التنظيم يعني شيئين رئيسيين هما :
1.الوظيفة.
2.الهيكـــل.
فالوظيفة يقصد بها عملية جمع الناس في منظمة وتوزيع الأدوار والأعباء والأعمال عليهم حسب قدرتهم واستعداداتهم ورغباتهم والتنسيق والتكامل والترابط بين جهودهم وإنشاء شبكة متناسقة من العلاقات والاتصالات بينهم حتى يتمكنوا من تحقيق الأهداف المحددة لهم سلفاً.
أما الهيكل أو البناء فيقصد به الجماعات والإدارات والأقسام والوحدات التي يعمل فيها الناس والعلاقات والاتصالات التي تنظم أعمالهم بطريقة منظمة ومتعاونة ومتسقة تسهل لهم تحقيق الأهداف المحددة.
فالتنظيم كوظيفة هو الذي ينشئ البناء أو الهيكل التنظيمي ويحدد الواجبات والاختصاصات والمسؤوليات والسلطات ويحكم العلاقات ويرسم الطرق والوسائل لتحقيق الأهداف. 1 
كما يعرف جوس التنظيم بأنه "ترتيب المستخدمين من أجل تحقيق بعض الأهداف المتفق عليها عن طريق توزيع الوظائف والمسؤوليات "
أما برنارد فيرى التنظيم بأنه " منظومة من النشاطات المنسقة بوعي لفردين أو أكثر". 2
3. تعريـــف المنظمــة:
المنظمة كيان أو ترتيب اجتماعي يتم تشكيله بطريقة مقصودة لتحقيق أهداف جماعية مشتركة من خلال طابع بنائي وممارسات إدارية. 3
1كامل محمد المغربي ، السلوك التنظيمي مفاهيم وأسس سلوك الفرد والجماعة في التنظيم،دار الفكر للنشر والتوزيع، عمان،ط 3 ،2004.ص 86


2بوفلجة غياث ، مقدمة في علم النفس التنظيمي،ديوان المطبوعات الجامعية، الجزائر .ص 
3 بوحنية قوي،مرجع سبق ذكره ص 12
4.تعريف الاتصال التنظيمي :
محمد فهمي العطروزي " هو عملية يتم عن طريقها إيصال معلومات من أي نوع ومن أي عضو في الهيكل التنظيمي للمنشأة إلى عضو آخر قصد إحداث التغيير فهو أداة أولية من أدوات التأثير على الأفراد ووسيلة فعالة لإحداث التغيير في سلوكا تهم 
محمد علي " إن الاتصال التنظيمي يساعد المنشأة على بلوغ أهدافها المسطرة ، فالتفاعل في المنظمة يعتمد على الاتصال طالما أنه أداة نقل المعلومات،الوقائع،والأفكار من شخص لأخر ومن مستوى لأخر داخلها وهذا بدوره يمكنه من تحقيق الأهداف التنظيمية " 1 
يقصد به تلك الوسائل التي تستخدمها الإدارة أو المديرون أو الأفراد العاملين بالإدارة لتوفير معلومات للأطراف الأخرى. 
عرفه الهواري سيد محمود " هو عملية يتم عن طريقها إيصال المعلومات من أي عضو في الهيكل التنظيمي إلى عضو آخر يقصد إحداث تغيير "2 
عامر يس " هو ظاهرة تؤثر وتتأثر بمكونات السلوك الفردي وتشتمل على نقل المعاني المختلفة باستخدام لغة مفهومة من خلال قنوات معينة في التنظيم " 3
هي عملية نقل الأوامر والتوجيهات والمعلومات والتقارير والأفكار والآراء والمقترحات من مستوى إداري إلى آخر ومن مسؤول داخل المنشأة إلى آخر،وتأخذ الاتصالات عدّة اتجاهات. 4
العالم ويليام سكوت يعرف الاتصال التنظيمي "عملية تتضمن نقل أو تسليم الأفكار بحيث تشمل على تغذية عائدة لهذه المعلومات لغاية أو هدف تنفيذ أعمال تحقق معها أهداف المنظمة." 5
1الطاهر خرف الله ونخبة من الأساتذة، الوسيط في الدراسات الجامعية، الجزء 12 ، دار هومه للنشر والتوزيع،ط1، الجزائر،2006.ص 54
2شعبان علي حسين السيسي، السلوك التنظيمي بين النظرية و التطبيق، المكتب الجامعي ، ط1 .الإسكندرية ، 2009.
3شريف الحموي ، مهارات الاتصال ، دار يافا العلمية ، ط1، عمان ، 2007
4طبيش ميلود ، الاتصال التنظيمي وعلاقته بالتفاعل الاجتماعي للعاملين بالمؤسسة،رسالة ماجستير، جامعة قاصدي مرباح ورقلة،كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية،قسم علم الاجتماع،2010/2009.
محمد أبو سمرة ، مرجع سبق ذكره ص 30
5خالد زعموم، الاتصال التنظيمي ،جامعة الشارقة ،2010/2009.
يعرف Thayer الاتصال التنظيمي بأنه: تدفق البيانات والمعلومات التي تسهل من عملية الاتصال الداخلي لمنظمة الأعمال،كما يشير إلى وجود ثلاثة أنظمة اتصالية في منظمة الأعمال :
1. نظام الاتصال التشغيلي: يشمل البيانات ذات العلاقة بالمهام التي تقوم بها المنظمة
2. نظام إيصال الأوامر : التعليمات.
3. نظام التطوير : العلاقات العامة،الاعلان،التدريب... 1
"هو تلك الوسائل التي تستخدمها المنظمة أو المديرون أو الأفراد العاملون بها لتوفير المعلومات لباقي الأطراف الأخرى." 2
يعرف كل من Redding و Sanborn الاتصال التنظيمي بأنه إرسال المعلومات واستقبالها في نطاق منظمة أعمال كبيرة ومعقدة.
ويقرر Zelko و Dance أن الاتصال التنظيمي هو نظام متداخل يشمل الاتصال الداخلي والخارجي ويهتم بالمهارات الاتصالية في المنظمات.
أما Le sikor يضيف للاتصال بعد ثالث هو : الاتصال الشخصي إضافة للبعدين الذين طرحهما كل من zelko و dance
أما بالنسبة لــ Borman وزملاءه فيرون أن الاتصال التنظيمي هو الاتصال الشفاهي بين الجماعات المترابطة والمتداخلة.
وعبّر Green baum عن فهمه لحقل الاتصال التنظيمي باعتباره حقل يتضمن تدفق الاتصال الرسمي وغير الرسمي داخل منظمة الأعمال من جهة وبين الأنشطة التي قد تولد مشكلات من جهة أخرى. 3
1خالد زعموم، الاتصال التنظيمي ،جامعة الشارقة ،2010/2009.
2شريبط الشريف محمد، الاتصال التنظيمي وعلاقته بالولاء التنظيمي ، رسالة ماجستير، جامعة منتوري محمد قسنطينة،كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية،قسم علم النفس وعلوم التربية والأرطفونيا، 2009/2008.
3الخامسة رمضان،الاتصال التنظيمي، سنة ثالثة علاقات عامة،قسم العلوم الإنسانية،كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية، جامعة قاصدي مرباح ورقلة، 2012/2013
التعريف الإجرائي:
يتجاوز الاتصال التنظيمي فكرة استخدام الاتصال في الأنشطة والفعاليات التي تقوم بها المنظمة إلى عملية التسيير والإدارة والتنظيم وتقديم أحسن السبل الاتصالية لفاعلية أداء المؤسسة إداريا وتنظيمياً.
كما يتضمن الاتصال التنظيمي خطط وبرامج واستراتجيات لتسهيل توظيف البيانات والمعلومات داخلياً وخارجياً.


المطلب الثاني : نشأة الاتصال التنظيمي
ليس هناك ما يشير إلى وجود هياكل اتصالية ثابتة في المؤسسات والمنظمات العامة أو الخاصة أو في الإدارات العمومية قبل بداية القرن العشرين . 
لقد وردت الإشارة في مذكرات الجنرال الفرنسي فوش إلى دور المكلف بالصحافة الذي قام به أحد ضباطه بصفة مؤقتة وبالموازاة مع مهام أخرى في بداية القرن نفس الفترة أنشأ بيجو أول صحيفة بمؤسسته . 
- كما ظهر في الولايات المتحدة الأمريكية أول اتصال منظم عند شركة سنجر حوالي عام 1926 . 
- كما تعد الشركة الوطنية الفرنسية للسكك الحديدية التي ظهرت عام 1937 أول مؤسسة تدرج مكتبا صحفيا ضمن هيكلها الإداري . 
- ولذلك يمكن القول بشكل عام أن الاهتمام بالاتصال في المؤسسات ظهر بشكل حقيقي إبان وبعد الحرب العالمية الثانية وذلك بعدما تعودت الجيوش على اصطحاب مراسلين صحافيين (مراسلي الحري). و هو ما أدى إلى ظهور المكلفين الدائمين بالصحافة . 
- و تطور بعد ذلك ليصبح جزءا لا يتجزأ من المؤسسات والمنظمات المدنية المختلفة ، و أرتبط بشكل مباشر بأنشطة ومهام العلاقات العامة بالمؤسسة . 1
1 .خالد زعموم مرجع سبق ذكره.
المطلب الثالث : أهمية الاتصال التنظيمي
لا يمكن تصور أي مؤسسة خالية من أي شكل من أشكال الاتصال،فالاتصال هو جوهر نشاط المؤسسة وهو الروح التي تحركها،فهو محور كل العمليات رسمية كانت أم غير رسمية بحيث يترتب عليه:
- فعالية الآداء من حيث اتخاذ القرارات.
- بناء الهيكل التنظيمي وفعالية القيادة.
- حركية الجماعة والدافعية.
- التغير التنظيمي. 1
- المساهمة في خلق وعي جماعي متوافق.
- المساهمة في بلورة اتجاهات وسلوكيات تعزز الروح المعنوية لمنتسبي المؤسسة.
- مساعدة العاملين بالمؤسسة على مواكبة مايستجد من تطورات.
- المساهمة في امتصاص حالات عدم الرضا،حيث يعبِّر العاملون من خلال قنوات الاتصال التنظيمي عن آرائهم واتجاهاتهم وتوصيل أصواتهم إلى أصحاب القرار.
- توفير فرصة للإبداع والابتكار من أجل تطوير المؤسسة من خلال السماح للعاملين بالمؤسسة بإبراز أفكارهم واقتراحاتهم.
- المساهمة في تعزيز الولاء للمؤسسة.2 
1ناصر قاسيمي ، الاتصال في المؤسسة دراسة نظرية و تطبيقية ، ديوان المطبوعات الجامعية ، ط1، الجزائر ، 2011.ص15


2د.خالد زعموم.مرجع سبق ذكره


المطلب الرابع : أنواع الاتصال التنظيمي
تتم الاتصالات وفقا للهيكل التنظيمي الذي يحدد السلطات والمسؤوليات وتقسيم العمل والعلاقات الوظيفية داخل المؤسسة لذلك فالاتصال نوعان هما : 
- اتصال رسمي.
- اتصال غير رسمي.1 
الاتصال الرسمي : ويقصد به كافة صور الاتصال التي تجري داخل المنظمات الحكومية وغير الحكومية بين المستويات الإدارية التي تربطها اللوائح و القرارات المكتوبة ،حيث تتميز بالدقة والوضوح وصحة المعلومات. 
وتنقسم بدورها إلى : 2
الاتصال الناماوال: ويمثل أداة رئيسية في نقل الأوامر والتعليمات والتوجيهات من الرؤساء والمشرفين إلى المرؤوسين والعمال،وذلك من خلال تدرج السلطة حسب الهرم التنظيمي ويقسم"كاتز وكاهن" العناصر التي تعبر عن الرسائل في هذا النوع من الاتصال إلـــــى:
- تعلمات الوظيفة:وهي مايتعلق بالتوجيه والإشراف على العمل.
- التبرير:ويرتبط بشرح المسؤولين هدف مزاولة أنشطة مرؤوسيهم.
- الإيديولوجية:وهي تكمل ماقبلها،بإظهار أهداف واتجاهات المؤسسة.
- المعلومات:وهي كل مايتعلق بالتعرف على سياسات المؤسسة.
- الرد:وهو مايتعلق بنتائج نشاط العامل. 3
1ميلود طبيش.مرجع سبق ذكره.ص 58
2بوحنية قوي.مرجع سبق ذكره.ص 47
3ناصر دادي عدون : الاتصال و دوره في كفاءة المؤسسة الاقتصادية ، دار المحمدية ، ط1، الجزائر 2004 . 


الاتصال الصاعد: وهو عملية تصعيد الاتصال من العمال إلى الإدارة يقوم بها العاملون أو من ينوب عنهم لإبلاغ المنظمة بانشغالات واهتمامات العمال أو مشكلات تحدث في بيئة العمل في شكل:
- تقارير عن الآداء وظروف العمل.
- الإجابة عن التساؤلات الواردة من الأعلى.
- رفع الشكاوى. 1
الاتصال الأفقي : هو تلك العملية التي تتم بين العاملين في نفس المستوى بغرض التشاور وتبادل الخبرات والمعلومات دون الرجوع إلى المستويات العليا وغرضها يتمثل في : 
عمليات التنسيق داخل الإدارة ( يقلل حالات الاختلاف في الآراء والتوجهات ) 
إيجاد حلول للمشاكل داخل إدارات المنظمة 
استعماله للارتياح النفسي الذي يتحقق من خلال تبادل أطراف الحديث عكس الاتصال الصاعد خاصة في حالة عدم ديمقراطية القائد والإدارة 2 
الاتصال الأفقي هي حالات التفاعل وتبادل المعاني والمعلومات والآراء ووجهات النظر بين العاملين في الإدارة أو الأقسام التي تقع على نفس المستوى الإداري في الهيكل التنظيمي،حيث يساهم الاتصال الأفقي في:
- عمليات التنسيق داخل الإدارة.
- إيجاد حلول للمشاكل داخل إدارة المنظمة.
- تغيير المبادرات والتحسينات. 3
1ياسين محجر والهاشمي لوكايا، مجلة العلوم الإنسانية والاجتماعية،مطبعة جامعة قاصدي مرباح ورقلة، العدد 7 ، 2012.ص5
2ناصر قاسيمي.مرجع سبق ذكره.ص11
3بشير العلاق،مرجع سبق ذكره.ص 104


وهذا النوع من الاتصالات ضروري لزيادة درجة التنسيق بين مختلف المصالح والدوائر الإدارية والإنتاجية. 1
الاتصال غير الرسمي : هي الاتصالات التي لا تخضع للتنظيم الرسمي حيث تنساب المعلومات والمعاني في الاتصالات غير رسمية خارج نطاق التنظيم الرسمي ما ينجم عن ذلك سرعة ومرونة عاليتين في نقل البيانات والمعلومات وتبادلها بين عدد أكبر من الناس حيث تعد القنوات الاتصالات غير رسمية الأقصر بين جميع قنوات الاتصالات الأخرى. 2
تعريف Anni Bartoli العلاقات مابين شخصية وتبادل للمعلومات خارج الأطر الرسمية للاتصال و يتمثل في :
- اللقاءات العضوية بين زملاء العمل للإسراع في دراسة المواضيع و هذا خارج 
الإطار الرسمي .
- الحوار المتبادل داخل المكاتب 
- الاتصال المباشر من شخص لأخر (من الفم إلى الإذن ). 3
1بوفلجة غياث.مرجع سبق ذكره.ص38
2بشير العلاق.مرجع سبق ذكره.ص 105
3د.الطاهر بن خرف الله.مرجع سبق ذكره.ص66
لا يمكن أن تنحصر الاتصالات في أي مؤسسة بالهيكل التنظيمي الرسمي،فعمليات التفاعل لا تتوقف فقط على العلاقات الوظيفية بل تتجاوز باستمرار في الأحوال العادية القنوات الرسمية التي يحددها التنظيم.ذلك أمر طبيعي،وهو في أوجهه الايجابية لصالح المؤسسة،إذ يعزز العلاقات بين العاملين ويخلق روح الألفة والتماسك بينهم،مما يجعل العمل يتم بصورة أيسر وأكثر فاعلية.
لكن إذا كانت هذه العلاقات ظاهرة ايجابية،فان هناك اتصالات غير رسمية تتم في بعض أشكال وحالات التنظيم الرسمي وتكون لها آثار سلبية على العمل لدرجة تعتبر معها مؤشراً على وجود إشكالات جدية في نظام العلاقات في المؤسسة في هذه الحالة تبين الدراسة أن وراء التنظيم الرسمي الذي يحدد العلاقات والاتصالات وظيفياً،تنظيم خفي ينشأ تدريجياً ويكتسب قوة تجعله يتحكم بسير العمل في المؤسسة. ويمر الاتصال في هذا التنظيم الخفي في قنوات غير رسمية،أو سرية، تنشأ انطلاقا من الصلات الخاصة،والتحالفات التي تتكون في المؤسسة.ويتم الاتصال هنا بشكل مباشر وجهاٌ لوجه،وراء أبواب موصدة وبدون أن يترك آثاراٌ، أو سجلات رسمية تدل عليه،ضمن علاقات تبقى غير منظورة،أو لها على الأقل جوانب غير منظورة،إضافة إلى جوانبها الرسمية،هذه العلاقات تضرب بعرض الحائط العلاقات التنظيمية فهي تتصف بتجاوز التسلسل الرئاسي،وتجاوز التسلسل الوظيفي على مستوى أفقي. 1
المطلب الخامس: أهداف الاتصال التنظيمي
-يهدف الاتصال التنظيمي إلى التنسيق بين الأفعال والتصرفات.
-المشاركة في المعلومات.
-اتخاذ القرارات.
-التعبير عن المشاعر الوجدانية. 2
البحث عن آليات تنشيط المؤسسة وتوجيهها نحو أهدافها المختلفة.
-تسهيل سير المعلومات وتبادلها وحل المشكلات.
-إشراك العاملين بكل مايجري داخل المؤسسة.
-متابعة ومراقبة سير العمل.
-زيادة درجة قبول الأدوار التنظيمية من خلال معالجة الصراع وتخفيف التوتر.3 
الهدف الأساسي لعملية الاتصال داخل المنظمة هو الإقناع.
-كذلك ربط المديريات والدوائر والأقسام مع بعضها البعض والتنسيق ووصول وتدفق المعلومات.4 
1مصطفى حجازي وعبد الرحمان البريدي ، الاتصال الفعال في العلاقات الإنسانية والإدارة ، المؤسسة الجامعية للدراسات والنشر والتوزيع ، ط2، بيروت ، 1997.ص ص 127/128
2رمضان الخامسة.مرجع سبق ذكره.
3ناصر قاسيمي.مرجع سبق ذكره.ص ص 16/17
4ثروت مشهور ، استراتيجيات التطوير الإداري ، دار أسامة ، ط1، عمان ، 2010 ص ص 41/42
المبحث الثاني : آليــــة الاتصـــال التنظيمــي
المطلب الأول : نماذج الاتصال التنظيمي
المطلب الثاني : وسائل الاتصال التنظيمي 
المطلب الثالث : وظائف الاتصال التنظيمي 
المطلب الرابع : معوقات الاتصال التنظيمي
المطلب الخامس : شروط فعالية الاتصال التنظيمي


1- النموذج البسيط : وهو الاتصال الذي يحدث بين الشخص (أ) و(ب)، الشخص (أ) هو المرسل لديه فكرة أو معلومات يود نقلها إلى الشخص (ب)،يقوم المرسل بترجمة وتحويل هذه المعلومات إلى نظام من الرموز يمكن كتابتها(رسالة مكتوبة)،أو تعبيرات صوتية (رسالة منطوقة)،ثم يختار وسيلة اتصال يمكن بواسطتها نقل الرسالة إلى الشخص (ب).مع العلم أن عملية الاتصال لا تتم إلا إذا تحقق الهدف منها وأحدث المستقبل الاستجابة التي قصدها المرسل.


مرسل استجابة




2- النموذج المعقد : يقوم بعض أفراد المنظمة بدور جهاز الإرسال، والبعض الآخر بدور جهاز الاستقبال.
• فعلى سبيل المثال،يكون مدير عام المنظمة هو المرسل ويقوم مدير الإدارات الأخرى وظيفة نقل الرسائل والمعلومات،ويقوم مدير المصنع بتلقي الرسالة وتفسيرها. وفي مواقف أخرى يقوم مدير عام المنظمة بوظيفتين ،الإرسال والاستقبال كما هو الحال عند إصدار قرارها ثم يتلقى المعلومات والبيانات عن نتائج تنفيذ هذا القرار .
3- النموذج العضوي : يدرس التنظيمات بشكل تشريحي،بحيث يتم التركيز في شرح هذا النموذج على عامل المعلومات.لتوضيح العلاقة بين المنظمة والمعلومات وعملية الاتصال فيها.
• ومن الجدير بالذكر بأن المعلومات تتعرض عند انتقالها بين القنوات الاتصالية إلى تشويش وفوضى،الشئ الذي يلزم الإدارة لتفادي التشويش في المعلومات إلى اعتماد أدوات اتصالية تقلل من التشويش وتسهل عملية الاتصال،وتسعى إلى إعادة التوازن والحفاظ على استقرار المنظمة. 1
• المطلب الثاني : وسائل الاتصال التنظيمي 
هناك عدة وسائل منها: المباشرة ، غير مباشرة ، السمعية ، المرئية ... وغيرها لذا نحاول التطرق إلى أهمها : 
• أولا : الوسائل المباشرة 
الاجتماعات : 
• من بين مزاياها : 
- تتيح الفرصة لحرية التعبير عن الآراء و الأفكار . 
- رفع روح المعنوية –الوصول إلى القرارات . 
- تبادل الخبرات بين كافة المستويات الإدارية . 
– شعور الفرد بالرضا عن المنظمة ومستوى الأداء . 
و من بين عيوبها : 
- سيطرة بعض الأشخاص على القرارات . 
- ظهور التكتلات والآراء المتحيزة . 
- لا تحقق أهدافها أحيانا .
الوسائل غير المباشرة : 
- خدمة المجتمع المحلي . 
- الاشتراك في المسابقات الخاصة . 
- الحفلات والدعوات الخاصة . 
مخاطبة الجمهور ورعاية الموظفين . 
ثانيا : الوسائل المقروءة والمكتوبة : 
الجرائد . الفاكس والتلغراف ، المجلات والمطبوعات، النشرات والدوريات
الموجز المصور والمطبوع ، الرسائل البريدية . 
ثالثا : الوسائل السمعية و المرئية : 
الإذاعة ، الهاتف ،التسجيلات ، مكبرات الصوت ، التلفزيون ، السينما ، أجهزة الفيديو ، الانترنت 2
1بوحنية قوي.مرجع سبق ذكره .ص ص 42/44
2 د.خالد زعموم.مرجع سبق ذكره




المطلب الثالث : وظائف الاتصال التنظيمي 
يؤدي الاتصال التنظيمي داخل المنشأة دورا هاما وأساسيا ، لابد من النظر إلى وظائفه الخاصة التي يؤديها ويمكن تقسيمها كما يلي : 
1-وظيفة الإنتاج : مساهمة الاتصال التنظيمي في الإنتاج حقيقة لا مفر منها حيث يرى كيث ديفير " الاتصال الجيد يؤدي إلى انجاز أفضل للعمل مع وجود الإشباع المهني والتعاون الفعال والمهارة والرغبة في العمل " فهو يحدد سير الإنتاج من حيث الكمية والنوعية 
2-وظيفة الإبداع : الإبداع هو إنشاء ووضع أفكار وأنماط سلوكية جديدة لتحسين السلوك التنظيمي وتطوير التنظيم ، وتعتبر هذه الوظيفة أقل ممارسة داخل المنظمات نظرا للمقاومة التي تبديها جميع الأطراف للتغيير ، ولهذه الوظيفة بعدين هما : 
تقديم الأفكار و الاقتراحات والمشاريع والمخططات 
عملية تطبيق هذه الأفكار و المشاريع والمخططات 
من هنا يتضح أن الإبداع داخل المنشأة يسمح بتوفير فضاءات و إبداعات جديدة 1


3-وظيفة الصيانة :حفظ الذات وما يتعلق بها 
تغيير موقف الأفراد للتفاعل الذي يحدث فيما بينهم 
ضمان استمرارية الوظيفة الإنتاجية و الإبداعية 2
4-وظيفة التبليغ :بمعنى تبليغ الحقائق كما هي دون تدخل إنساني ،يمكن تبليغ :تقارير- تنفيذ – شرح خطوات عمل وقرارات الإدارة . 
5-وظيفة الإقناع :تعني سلوكيات وتصرفات العاملين في المنظمة ،إضافة إلى تبليغ الحقائق و المعلومات. 
كل إداري يحتاج إلى تنمية نمطه السلوكي لتكون لديه القدرة على الإقناع ،فالمدير يحتاج إلى إقناع موظفيه بأهمية الإنتاج ،فوظيفة الإقناع تحتاج إلى جو مناسب ومكان مناسب ،مما يجعل الإقناع والاقتناع أوسع لترك انطباع أحسن . 3 
1الطاهر خرف الله.مرجع سبق ذكره.ص ص 54/57
2نفسه.ص ص 57/58
3طبيش ميلود.مرجع سبق ذكره.


المطلب الرابع : معوقات الاتصال التنظيمي
معوقات شخصية
معوقات تنظيمية
معوقات بيئية1
1رويم فائزة ومهيري بلخير،مجلة العلوم الإنسانية والاجتماعية، مطبعة قاصدي مرباح ورقلة، عدد خاص الملتقى الدولي حول المعاناة في العمل ص 56


المطلب الخامس : شروط فعالية الاتصال التنظيمي
- توخي الصدق والإخلاص عند القيام بعملية الاتصال.
- مراعاة الأمانة في استلام وتسليم و تسليم المعلومات دون زيادة أو نقصان.
- ديمقراطية الاتصال من حيث إعطاء الآخرين حق النقد والنقد البناء.
- عدالة توزيع المعلومات على الأفراد دون محاباة.
- أن يوضع الاتصال بناءٌ على أهداف محددة مسبقاٌ وخطة جيدة.
- الإصغاء الجيد هو جزء فعال في عملية الاتصال الجيد.
- الاتصال الجيد لا يتطلب من الرئيس تخطي مرؤوسيه والاتصال بالعاملين تحت إمرتهم.1 
1 شريبط محمد الشريف.مرجع سبق ذكره.






يعد الاتصال عملية هادفة وضرورية في أي تنظيم،والاتصال الفعال هو مفتاح نجاح أي منظمة وعليه يتوقف بقاءها.
ومن هنا يمثل الاتصال عصب المنظمة وأحد الأمور الحيوية باعتباره يضمن سير العمل فيها،وينسق بين مختلف المستويات الإدارية لتحقيق أهداف المنظمة،كما يمثل الرباط الذي يربط بين مختلف الأجهزة الفرعية داخل أي تنظيم من جهة وبين الأجهزة الفرعية والتنظيم الكلي من جهة أخرى، بما يضمن نقل وتبادل المعلومات بين الأفراد والجماعة .




















=







بلغ الادارة عن محتوى مخالف من هنا ابلغون على الروابط التي لا تعمل من هنا



توقيع : fatimazohra


التوقيع
ــــــــــــــــ


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



الخميس 10 مارس - 20:17
المشاركة رقم: #
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
إدارية
الرتبه:
إدارية
الصورة الرمزية


البيانات
عدد المساهمات : 8013
تاريخ التسجيل : 12/10/2014
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
http://www.ouargla30.com/


مُساهمةموضوع: رد: مدخل مفاهيمي للاتصال التنظيمي



مدخل مفاهيمي للاتصال التنظيمي

جزاك الله خيـر 
بارك الله في جهودك
وأسال الله لك التوفيق دائما
وأن يجمعنا على الود والإخاء والمحبة
وأن يثبت الله أجرك
ونفعا الله وإياك بما تقدمه







بلغ الادارة عن محتوى مخالف من هنا ابلغون على الروابط التي لا تعمل من هنا



توقيع : nirmin


التوقيع



الخميس 10 مارس - 20:21
المشاركة رقم: #
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
إدارية
الرتبه:
إدارية
الصورة الرمزية


البيانات
عدد المساهمات : 8013
تاريخ التسجيل : 12/10/2014
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
http://www.ouargla30.com/


مُساهمةموضوع: رد: مدخل مفاهيمي للاتصال التنظيمي



مدخل مفاهيمي للاتصال التنظيمي

شكرا لك
بارك الله فيكِ
وجزاكِ الله خير الجزاء
دمتِ برضى الله وحفظه ورعايته







بلغ الادارة عن محتوى مخالف من هنا ابلغون على الروابط التي لا تعمل من هنا



توقيع : nirmin


التوقيع



الكلمات الدليلية (Tags)
مدخل مفاهيمي للاتصال التنظيمي, مدخل مفاهيمي للاتصال التنظيمي, مدخل مفاهيمي للاتصال التنظيمي,

الإشارات المرجعية

التعليق على الموضوع بواسطة الفيس بوك

الــرد الســـريـع
..
آلردودآلسريعة :





تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

اختر منتداك من هنا



المواضيع المتشابهه