منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب
السلام عليكم ورحمة الله وبركـاتـه

أهلا وسهلا في منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب نحن سعداء جدا في منتداك بأن تكون واحداً من أسرتنا و نتمنى لك الأستمرار و الاستمتاع بالإقامة معنا و تفيدنا وتستفيد منا ونأمل منك التواصل معنا بإستمرار في منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب و شكرا.

تحياتي

ادارة المنتدي

http://www.ouargla30.com


 
الرئيسيةالرئيسية  البوابة*البوابة*  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى ، فيرجى التكرم بزيارةصفحة التعليمـات، بالضغط هنا .كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيعو الإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب .

بحث عن شعر المديح النبوى

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
فقدت كلمة المرور
البحث فى المنتدى
Loading



هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل .

و يسعدنا كثيرا انضمامك لنا ...

للتسجيل اضغط هـنـا


منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب :: °ღ°╣●╠°ღ°.. منتديات الثقافة والأدب ..°ღ°╣●╠°ღ° :: قسم الإبداع و الشعراء

شاطر
الجمعة 7 ديسمبر - 9:05
المشاركة رقم: #
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
صاحب الموقع
الرتبه:
صاحب الموقع
الصورة الرمزية


البيانات
عدد المساهمات : 67717
تاريخ التسجيل : 11/06/2012
رابطة موقعك : http://www.ouargla30.com/
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
http://www.ouargla30.com


مُساهمةموضوع: بحث عن شعر المديح النبوى



بحث عن شعر المديح النبوى

بحث عن شعر المديح النبوى

بدأ البحث بفصل تمهيدي عن شعر المديح في التراث العربي القديم تعرضت فيه لنشأة الشعر الجاهلي، وشعر المدح عند العرب وتطوره عبر العصور ثمّ تعرضت للنقد الأدبي و شعر المدح.
وفي الفصل الثاني شرعت في دراسة فن المديح النبوي، بتعريفه لغة واصطلاحاً ثم نشأة شعر المديح النبوي ورواده فتبين لي أنّ المؤسس الحقيقي لهذا الفن حسان بن ثابت، وكان معه عبد الله بن رواحة وكعب بن مالك و تبعهم كعب بن زهير.
ثم تعرضت لدراسة هذا الفن في العصر الأموي، وعوامل اضمحلال المديح النبوي في العصر الأموي والعباسي، وكم كابدت وأمضيت وقتاً طويلاً حتى أجرد شعر المديح النبوي من المذهبية والطائفية حتى تكون دراسة خالصة لفن شعر المديح النبوي وحتى يكون للمسلمين عامة على اختلاف مذاهبهم، والصعوبة التي وجدتها في العصر الأموي والعباسي أن شعر المديح النبوي يقترن بمدح آل البيت وأئمة الشيعة، وأشهر من عرف بهذا المدح في العصر الأموي، الكميت و دعبل الخزاعي، أما في العصر العباسي كان الشريف الرضي، فهم يمدحون الرسول ـ صلى الله عليه وسلم ـ من خلال مدح آل البيت ونسبهم.
وخصصت الفصل الثالث لدراسة شعر المديح النبوي في العصور المتأخرة، وقد تبين أن هذا الفن ازدهر واستوى على سوقه في عصر الدول والإمارات، حيث تقابلنا في هذا العصر بردة البوصيري التي قلبت الموازين والمعايير، وكانت البردة نموذجاً مغايراً تماماً لما كانت عليه العصور السابقة، وهكذا حذا الشعراء حذوه في مدح الرسول ـ صلى الله عليه وسلم ـ مما جعلني أقف قليلاً عند الصوفية لأن البوصيري كان متصوفاً وأغلب قصائد المديح النبوي كان شعراؤها من الصوفية، وكما يقول زكي مبارك [شعر المديح النبوي فن ابتدعه الصوفية].
ولكني من خلال البحث والدراسة تبين لي أن الأمر لم يقتصر على الصوفية فهناك شعراء كثيرون مدحوا النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ ولم يكونوا متصوفة !!
لأنّ حب النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ ومدحه لا يقتصر على فئة أو مذهب أو جماعة من المسلمين فقد أرسل للناس كافة.
أما الفصل الرابع فقد تناولت فيه شعر المديح النبوي في العصر الحديث مستعرضة أبرز شعراء المديح النبوي أمثال البارودي وأحمد محرم وشوقي، وغيرهم من الشعراء.
والفصل الخامس خصصته لدراسة شعر المديح النبوي دراسة فنية، وقد ذكرت فيه التطور والتجديد في قصيدة المديح النبوي، وموسيقى الشعر [الأوزان والقوافي]، ثم عرضت شرحاً مفصلاً لقصيدة البردة للبوصيري. وعمد ت إلى مقارنة موجزة بين بردة البوصيري ونهج البردة لأحمد شوقي وتبين أن شوقي استعمل نفس الوزن والقافية
واقتبس كثيراً من المعاني والألفاظ التي قالها البوصيري في بردته ومن خلال هذه الدراسة لشعر المديح النبوي ونشأته وتطوره وشعرائه وخصائصه الفنية أمكن للباحثة التوصل إلى النتائج الآتية:
1- يعد المديح فناً أصيلاً وموضوعاً بارزاً له أهميته ومكانته بين موضوعات الشعر في العصر الجاهلي إذ كان الشعراء يتخذونه وسيلة للإشادة بمناقب قبائلهم وساداتهم ، ثم تطور في أواخر العصر الجاهلي ليصبح وسيلة للتكسب ، وعلى الرغم من أن هذا الفن تحول في عصر صدر الإسلام ليكون مدحاً وإشادة بالقيم والمثل والمبادئ الإسلامية التي خلعها الشعراء على ممدو حيهم، فإنه مالبث أنه عاد في عصر بني أمية والعصر العباسي ليصبح أداة للتكسب والتزلف للخلفاء والوزراء والولاة.
2- نشأ شعر المديح النبوي في عصر صدر الإسلام للإشادة بالنبي ـ صلى الله عليه وسلم - وتمدح أخلاقه وفضائله ومناقبه ، فكان في مضمونه متأثراً بقيم الدين الجديد ومثله وتعاليمه، مبرأ من أي غرض دنيوي، ويعد حسان بن ثابت أول من نهج هذا المنهج في مدح الرسول الكريم عليه الصلاة السلام.
3- أدت الظروف والأحداث السياسية في عصر بني أمية والعصر العباسي إلى خفوت شعر المديح النبوي واضمحلاله، إذ انشغل الشعراء إما بمدح الخلفاء والوزراء والولاة، أو بمدح زعمائهم من رؤساء الأحزاب السياسية المناوئة لنظام الحكم الأموي أو العباسي، وإن كنا نجد عند شعراء الشيعة الهاشميين، مثل الكميت والشريف الرضي و أبياتاً محدودة في مدح الرسول الكريم ـ صلى الله عليه وسلم ـ ترد في ثنايا بعض قصائدهم التي يمتدحون بها أئمتهم.
4- ازدهر شعر المديح النبوي وحقق وجوداً متميزاً في بيئة المتصوفة أواخر القرن السابع وأوائل القرن الثامن الهجري، في عصر الدول والإمارات المتتابعة، فقد كثر شعراء المديح النبوي في هذا العصر، وكثرت قصائده، ويعد البوصيري أستاذ هذا الفن بلا منازع لا في عصره فحسب، بل في العصور اللاحقة، إذ احتذاه كثير من الشعراء في العصر الحديث مستمدين معانيهم من رائعته [ البردة].
5- حقق شعر المديح النبوي تطوراً وازدهاراً ملحوظاً في العصر الحديث، ويعد أحمد شوقي وأحمد محرم والبارودي أبرز شعراء المديح النبوي، وينفرد الشاعر أحمد محرم من بين شعراء العصر بتطويره لهذا الفن إلى ملاحم تحكى سيرة الرسول الكريم ـ صلى الله عليه وسلم ـ وتتغنى بأخلاقه ومناقبه وجهاده في نشر الدعوة الإسلامية.
6- تميزت قصيدة المديح النبوي بخصائص فنية عديدة، وخاصة عند كبار شعراء المديح النبوي البوصيري وشوقي، إذ توافر لها الصدق الموضوعي والصدق الفني، إذ يصور هؤلاء الشعراء تجربة عاطفية ذاتية تتسم بما يشبه الزهد، ويعبرون فيها عن أشواقهم وحبهم للرسول الكريم ـ صلى الله عليه وسلم ـ وتطلعهم إلى نيل شفاعته ورضوانه، وضيقهم بما يجدونه في حياتهم وواقعهم من بعد هم عن تعاليمه الكريمة وهديه القويم، ولذلك جاء مديحهم تعبيراً صادقاً عن تجربة شعورية تفيض بمشاعر الحب والنبل والتجرد من المصالح والأطماع الدنيوية.
7- يختلف البناء العام لقصيدة المديح النبوي، وتتفاوت ـ تبعاً لذلك ـ لغة القصيدة وصورها الشعرية، فقد كانت أبيات المديح عند شعراء صدر الإسلام مجرد خطرات ولفتات شعورية متناثرة يمكن إعادة ترتبيها على أكثر من وجه، وهي في الغالب محدودة العدد ترد في مقطوعة شعرية، أو تمثل في مجموعها شعرية وهي في مجموعها قصيدة، بينما جاءت قصيدة المديح عند البوصيري وشوقي ومحرم طويلة، تمثل بناء كلياً متماسكاً، وقد حافظ بعض هؤلاء الشعراء على المطالع التقليدية، إذ تبدأ قصائدهم بمقدمات غزلية كما يتضح ذلك في بردة كعب بن زهير وبردة البوصيري، ونهج البردة لشوقي، ومما يميز البناء الفني لقصيدة المديح النبوي استخدام الشعراء لحشد من الألفاظ العاطفية والانفعالية على نحو غير مألوف من قبل، وهي في احتشادها وتتابعها وتكرارها تقوم عندهم مقام التشبيهات والصور المجازية، ثمّ بناء عبارتهم من تلك الألفاظ المختارة في انسياب واضح نابع من بساطة تلك الألفاظ، وعصريتها مما جعل من لغتهم الشعرية ظاهرة لغوية وفنية جديدة، تميز شعرهم عما سبقه وعاصره.
8- أغلب قصائد المديح النبوي من البحر البسيط، وموسيقى هذا البحر متميز بالعذوبة والجمال وهي مناسبة لما يعبر عنه الشاعر من المحبة والأشواق لرسول الله - صلى الله عليه وسلم- كما يكثر استعمال شعراء المديح النبوي للبحر الكامل ، وتتميز القافية في قصيدة المديح النبوي برقتها وجمالها.
التوصيات والمقترحات الآتية:
ـ عدم إغفال مضمون الشعر الإسلامي خلافاً للقدامى والمحدثين الذين أسهموا بقصد أو بغير قصد في ارتكاس الأدب الإسلامي بشكل عام.
ـ أن يرفع إصر الخمول عن شعر المدائح النبوية، لأنه شعر جدير بالدرس، وفيه الكثير من القصائد والمقطوعات التي تفتح الأبواب للباحثين والدارسين وهي خليقة بأن تدرس.
ـ هناك الكثير من شعراء المديح النبوي قصائدهم موزعة في طيات الكتب، وحبذا لو جمعت في دواوين شعرية.
ـ دراسة الأدب في العصر العثماني دراسة جادة وموضوعية بعيداً عن أغراض وأهداف أرادها لنا المستشرقون والقسيسون العرب الذين دسوا الأكاذيب والمفتريات عن الدولة العثمانية المسلمة ووصفوها بالظلم والتخلف، فنجد الآن تضارب في الآراء حول الأدب في ذلك العصر، جرجي زيدان في كتابه تاريخ آداب اللغة العربية يصفه بالجمود وضعف القرائح، وكاتب آخر مثل علي محمد الصلابي في كتابه الدولة العثمانية ينفي ذلك.
فمن واجبنا أن نقدم للأجيال الحقيقة الكاملة عن تاريخ وأدب تلك الحقبة من تاريخ أمتنا العربية والإسلامية، والرجوع إلى المخطوطات القديمة لمعرفة الحق من الأباطيل التي نسجت عن ذلك العصر.
ـ إجراء دراسة مقارنة لقصيدة المديح النبوي عند البوصيري وشوقي.
ـ إجراء دراسة تحليلية وفنية موسعة لشعر المديح النبوي عند شعراء العصر الحديث.



***






الموضوع الأصلي : بحث عن شعر المديح النبوى // المصدر : منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب // الكاتب: محمود

بلغ الادارة عن محتوى مخالف من هنا ابلغون على الروابط التي لا تعمل من هنا



توقيع : محمود


التوقيع



الجمعة 15 نوفمبر - 7:50
المشاركة رقم: #
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو الجوهرة
الرتبه:
عضو الجوهرة
الصورة الرمزية


البيانات
عدد المساهمات : 10087
تاريخ التسجيل : 10/08/2012
رابطة موقعك : http://www.ouargla30.com
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
http://www.ouargla30.com


مُساهمةموضوع: رد: بحث عن شعر المديح النبوى



بحث عن شعر المديح النبوى

جزاءك الله خيرا شكراااااااااااا







بلغ الادارة عن محتوى مخالف من هنا ابلغون على الروابط التي لا تعمل من هنا



توقيع : wail


التوقيع
ــــــــــــــــ


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



الكلمات الدليلية (Tags)
بحث عن شعر المديح النبوى, بحث عن شعر المديح النبوى, بحث عن شعر المديح النبوى,

الإشارات المرجعية

التعليق على الموضوع بواسطة الفيس بوك

الــرد الســـريـع
..
آلردودآلسريعة :





تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

اختر منتداك من هنا



المواضيع المتشابهه