منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب
السلام عليكم ورحمة الله وبركـاتـه

أهلا وسهلا في منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب نحن سعداء جدا في منتداك بأن تكون واحداً من أسرتنا و نتمنى لك الأستمرار و الاستمتاع بالإقامة معنا و تفيدنا وتستفيد منا ونأمل منك التواصل معنا بإستمرار في منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب و شكرا.

تحياتي

ادارة المنتدي

http://www.ouargla30.com



 
الرئيسيةالرئيسية  البوابة*البوابة*  الأحداثالأحداث  المنشوراتالمنشورات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، اذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى ، فيرجى التكرم بزيارةصفحة التعليمـات، بالضغط هنا .كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيعو الإطلاع فتفضل بزيارة المواضيع التي ترغب .

الرؤية الغربية للبيئة

حفظ البيانات؟
الرئيسية
التسجيل
فقدت كلمة المرور
البحث فى المنتدى



هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل .

و يسعدنا كثيرا انضمامك لنا ...

للتسجيل اضغط هـنـا


منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب :: °ღ°╣●╠°ღ°.. المنتديات الإسلامية ..°ღ°╣●╠°ღ° :: القسم الاسلامي العام

شاطر
الجمعة 18 أغسطس - 6:16
المشاركة رقم: #
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو الجوهرة
الرتبه:
عضو الجوهرة
الصورة الرمزية


البيانات
عدد المساهمات : 12614
تاريخ التسجيل : 10/08/2012
رابطة موقعك : http://www.ouargla30.com
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
http://www.ouargla30.com


مُساهمةموضوع: الرؤية الغربية للبيئة



الرؤية الغربية للبيئة

النظافة الشخصية ورؤية الغرب للبيئة


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

من أوضح المظاهر التي تُثبت أنَّ الرؤية الغربية للبيئة كانت استنزافًا واستعمالًا فقط دون مبالاة لجانب الحماية للموارد البيئية، مسألة النظافة الشخصية ونظافة البيوت والطرق والأماكن.


منذ العصور الوسطى سرت بين الرهبان حركةً واسعةً ترى من الزهد الابتعاد عن النظافة والتطهر بالماء، وبلغوا في هذا غرائب! فلقد كان أعظمهم هو أزهدهم في الماء، حتى إنَّ الراهب أنتوني سُجِّل من "مناقبه" أنَّه "لم يقترف إثم غسل الرجلين طول عمره".


ينقل الرَّحَّالة المسلم ابن فضلان في القرن الرابع الهجري (العاشر الميلادي) صورةً عن روسيا يقول فيها: "وهم أقذر خلق الله لا يستنجون من غائطٍ ولا بول، ولا يغتسلون من جنابة، ولا يغسلون أيديهم من الطعام... ولا بُدَّ لهم في كلِّ يومٍ من غسل وجوههم ورءوسهم بأقذر ماءٍ يكون وأطفسه، وذلك أنَّ الجارية توافي كلَّ يومٍ بالغداة ومعها قصعةٌ كبيرةٌ فيها ماء فتدفعها إلى مولاها فيغسل فيها يديه ووجهه وشعر رأسه فيغسله ويسرِّحه بالمشط في القصعة، ثُمَّ يمتخط ويبصق فيها ولا يدع شيئًا من القذر إلا فعله في ذلك الماء، فإذا فرغ مما يحتاج إليه حملت الجارية القصعة إلى الذي إلى جانبه ففعل مثل فعل صاحبه، ولا تزال ترفعها من واحدٍ إلى واحد حتى تُديرها على جميع من في البيت، وكلُّ واحدٍ منهم يمتخط ويبصق فيها ويغسل وجهه وشعره فيها".


يصف المؤرخ الكبير ول ديورانت الحالة في لندن في النصف الثاني من القرن السابع عشر الميلادي، يقول: "ولم تكن الشوارع فيها مرصوفة فكانت العربات ترش –مزهوةً- ماء المطر أو الوحل على المشاة وهي تصطدم بالجدران في الأزقة الضيقة، وكانت المنازل ضيقة جدًّا بعضها من بعض، والأدوار العليا متلاصقة متقابلة ممَّا لا يدع مجالًا لضوء الشمس المتقطع أن ينفذ إليها. ولم يكن نظام المجاري الحالي معروفًا في لندن آنذاك، بل كانت مراحيض خارجية وبالوعات، وكانت العربات تحمل الفضلات وتقذف بها خارج حدود المدينة أو في نهر التيمز بطريقٍ خفيفةٍ غير مشروعة".


لا يتحرك أحدٌ لتغيير هذا الوضع إلا عندما تبدأ المشكلات في الظهور، ولقد ظهرت الأزمة البيئية لإهمال الصرف الصحي بشكل واضح في منتصف القرن التاسع عشر وتحديدًا في عام 1854م على يد جون سنو؛ فلقد انتشر وباء الكوليرا في منطقة سوهو في لندن، وقد تسبَّبت أوبئة الكوليرا وحمَّى التيفود في أن تفقد المدن المزدحمة في أوربا مئات الآلاف من الأشخاص الذين لقوا مصرعهم في أسوأ حالات تفشِّي المرض، وقد اتَّفق كثيرٌ من الأطباء أنَّ للمرض علاقة بالقذارة إلى حدٍّ كبير؛ فقد شهد الصرف الصحي في هذا الوقت تراكم بول وبراز الإنسان مختلطًا بنفاياتٍ أخرى متعفِّنة في بالوعات مجاري نتنة في الشوارع، وكانت حالات الوفاة أخطر بين الفقراء في الضواحي المزدحمة الرطبة القذرة التي لا يُوجد بها صرفٌ صحيٌّ مناسب. لقد سادت فكرة أنَّ الهواء المتعفن من أثر الصرف الصحيِّ هو المتسبب في الكوليرا، بينما أثبت الطبيب البريطاني جون سنو أنَّ الأمراض تنتقل عن طريق الماء الملوَّث، واستخدم خريطةً لبحث انتشار المرض ليكتشف أنَّ ضحايا الكوليرا يسكنون بالقرب من بئرٍ معين ومضخةٍ في أحد شوارع لندن، وأمَّا الآخرون فإنَّهم لم يُصابوا إلا إذا أرسلوا أطفالهم مدارس بالقرب من هذه المضخة، ولمـَّا أزال سنو مقبض هذه المضخة لئلَّا يتمكَّن أحدٌ من فتحها واستعمالها انتهى المرض تقريبًا، وبهذا ثبت انتقال المرض عبر الماء.


في عام 1847م أي في منتصف القرن التاسع عشر وأثناء محاولة الطبيب النمساوي إجناز سميلويس تَفَهُّم كثرة حالات الوفاة بين السيدات حديثي الولادة في فيينا بمرض حمَّى النفاس -حتى بلغت واحدة من كلِّ عشر نساء- ظهر له كثرة حالات الوفيات في القسم الذي يتدرَّب فيه طلاب الطب على تشريح جثث المتوفيات عن القسم الذي يتدرَّب فيه القابلات والممرضات، ثُمَّ اكتشف اكتشافًا ذا دلالة؛ ذلك أنَّ الأطباء يتوجهون مباشرةً من تشريح الجثث المصابة دون غسل أيديهم إلى توليد النساء الأخريات، فينقلون بذلك العدوى بحمَّى النفاس من المتوفيات، وعندما قام الطلاب بغسل أيديهم في محلول الجير المعالج بالكلور انخفضت الوفيات إلى 2%، وعندما تم تطهير أدوات الجراحة انخفضت إلى 1% فقط، ولم يلق اكتشافه هذا ارتياحًا من زملائه الذين رفضوا أن يكون سلوكهم "غير النظيف" هو السبب في الوفيات السابقة، فرفضوا آراءه وطردوه من فيينا، ولكن كانت اكتشافاته هي حجر الأساس -بالنسبة إلى أوربا- لنظرية الجراثيم المسبِّبة للمرض.


لقد كان من الطبيعيِّ ألَّا ينتبه فكرٌ تأسَّس على استهلاك البيئة إلى حمايتها، طالما لم تبلغ أضرار تلوثها ما يُؤثِّر على الأرباح المتوقعة، وهذا ما أدَّى إلى معركة البيئة مع الفكر المادي، وهو موضوع المقال القادم.


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


[1] ليكي: تاريخ أخلاق أوربا صiv، نقلاً عن: أبي الحسن الندوي: ماذا خسر العالم بانحطاط المسلمين ص151.


[2] ابن فضلان: هو محيي الدين أبو عبد الله بن فضلان البغدادي الشافعي، مدرِّس المستنصرية، قاضي القضاة، برع في المذهب، ورحل إلى خراسان، وناظر علماءها، تُوُفِّي في شوال سنة (631هـ = 1233م). انظر: الصفدي: الوافي بالوفيات 5/132.


[3] ابن فضلان: رسالة ابن فضلان ص151، 152.


[4] ول ديورانت: قصة الحضارة 32/128.


[5] ديفيد إليارد: موسوعة الاكتشافات العلمية ص381، 382.


[6] قلنا بالنسبة إلى أوربا لما بيناه من قبل من اكتشاف علماء المسلمين في الطب للعدوى، ولما قدمناه من السلوكيات الراقية في المستشفيات في عصور الحضارة الإسلامية، راجع: فصل (الحماية من الأمراض) من الباب الثالث، وفصل (رعاية البيئة في تاريخ الحضارة الإسلامية) من الباب الرابع.


[7] ديفيد إليارد: موسوعة الاكتشافات العلمية ص351، 352.








*********






الموضوع الأصلي : الرؤية الغربية للبيئة // المصدر : منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب // الكاتب: wail

بلغ الادارة عن محتوى مخالف من هنا ابلغون على الروابط التي لا تعمل من هنا



توقيع : wail


التوقيع
ــــــــــــــــ


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



الخميس 24 أغسطس - 22:38
المشاركة رقم: #
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو الجوهرة
الرتبه:
عضو الجوهرة
الصورة الرمزية


البيانات
عدد المساهمات : 12677
تاريخ التسجيل : 10/08/2013
رابطة موقعك : http://www.ouargla30.com/
التوقيت

الإتصالات
الحالة:
وسائل الإتصال:
http://www.ouargla30.com


مُساهمةموضوع: رد: الرؤية الغربية للبيئة



الرؤية الغربية للبيئة

سلمت يالغالي على روعه طرحك
نترقب المزيد من جديدك الرائع
دمت ودام لنا روعه مواضيعك



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]






الموضوع الأصلي : الرؤية الغربية للبيئة // المصدر : منتديات ورقلة لكل الجزائريين والعرب // الكاتب: ans

بلغ الادارة عن محتوى مخالف من هنا ابلغون على الروابط التي لا تعمل من هنا



توقيع : ans


التوقيع
ــــــــــــــــ


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



الكلمات الدليلية (Tags)
الرؤية الغربية للبيئة, الرؤية الغربية للبيئة, الرؤية الغربية للبيئة,

الإشارات المرجعية

التعليق على الموضوع بواسطة الفيس بوك

الــرد الســـريـع
..
آلردودآلسريعة :





تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

اختر منتداك من هنا



المواضيع المتشابهه